صحيفة الاتحاد

الرياضي

الطليان في أصعب امتحان!

منتخب إيطاليا مهدد بالغياب عن كأس العالم (أ ف ب)

منتخب إيطاليا مهدد بالغياب عن كأس العالم (أ ف ب)

ستوكهولم (د ب أ)

انتزع المنتخب السويدي الأول فوزاً صعباً من ضيفه الإيطالي 1 /‏‏ صفر، في ذهاب الملحق الأوروبي المؤهل لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا، ويدين المنتخب السويدي بالفضل في هذا الفوز للاعبه جاكوب يوهانسون، الذي سجل هدف المباراة الوحيد.
وبات يتعين على المنتخب الإيطالي الفوز بأكثر من هدف في مباراة الإياب، التي ستقام في ملعب سان سييرو بمدينة ميلان غداً.
وكان المنتخب السويدي فشل في الحصول على بطاقة التأهل المباشر للمونديال بعدما احتل المركز الثاني في المجموعة الأولى برصيد 19 نقطة بفارق أربع نقاط عن المنتخب الفرنسي المتصدر، وبفارق الأهداف أمام المنتخب الهولندي.
فيما فشل المنتخب الإيطالي هو الآخر في التأهل مباشرة للمونديال، بعدما احتل المركز الثاني في المجموعة السابعة، بعدما احتل المركز الثاني برصيد 23 نقطة بفارق 5 نقاط عن المنتخب الإسباني المتصدر، وعشر نقاط أمام المنتخب الألباني.
بدأ المنتخب السويدي الشوط الأول بضغط هجومي مكثف بحثاً عن تسجيل هدف مبكر، يربك به حسابات منافسه،
في المقابل تراجع المنتخب الإيطالي لوسط ملعبه وأغلق كافة الطرق المؤدية إلى مرماه وتمكن من إفساد محاولات المنتخب السويدي، واعتمد في نفس الوقت على شن الهجمات المرتدة السريعة التي لم تشكل أي خطورة.
ورغم التفوق الواضح للمنتخب الإيطالي إلا أن المنتخب السويدي تمكن من تسجيل الهدف الأول، عندما تهيأت الكرة أمام جاكوب يوهانسون على حدود منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية قوية، اصطدمت بدانيلي دي روسي وغيرت اتجاهها لتسكن مرمى بوفون.
على الجانب الأخر، وجهت الصحف الإيطالية انتقادات لاذعة لمنتخب بلادها، وعنونت صحيفة «لا ستامبا» إن المنتخب كان أشبه بـ «كابوس» ولم تكن لديه فكرة «ماذا يفعل»، بينما دعت «توتو سبورت» على صفحتها الأولى إلى الكف عن الأعذار!.
أضافت الصحيفة اليومية: الآن، عليكم أن تتفادوا كارثة تاريخية، معتبرة أن إيطاليا كانت صغيرة، صغيرة جداً في مباراة الجمعة.
أما صحيفة «لا جازيتا ديللو سبورت»، فركزت على مباراة الإياب التي يستضيفها ملعب سان سيرو في ميلانو بعد أيام، بعنونة صفحتها الأولى سان سيرو، اللعب يعود إليك، وانتقدت الصحيفة في صفحاتها الداخلية منتخب إيطاليا «سيئا خجولاً وبطيئاً، سائلة بعد 90 دقيقة، نهاية العالم؟.وأشارت صحيفة «لا كورييري ديللا سيرا» إلى أن المنتخب الإيطالي هو مجموعة من اللاعبين الذين لا يعرفون فعلا ما يقومون به. من غير القابل للتصديق التحضير بهذا الشكل السيء لمباراة مصيرية.