الاتحاد

الإمارات

إنشاء مكتبة زايد للأدب الإماراتي في مدينة فاس


الرباط - 'وام' : تعتزم مجموعة البحث في الابداع والدراسات المغربية الاماراتية بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس المغربية توسيع مكتبتها الحالية لتصبح مكتبة زايد للادب الاماراتي تمهيدا لتحويل المجموعة الى نواة لمركز ثقافي مستقل مغربي إماراتي في المدينة· وقال الدكتور عبد الله بن النصر العلوي رئيس المجموعة لوكالة انباء الامارات ان المجموعة التي تكونت عام 1998 تفكر في تسمية مكتبتها التي تضم أكثر من 400 كتاب حول الادب في الامارات باسم مكتبة زايد للادب الاماراتي·
ودعا في هذا الصدد كافة الجهات المسؤولة عن الثقافة والادب في الامارات الى تزويد المكتبة بما يمكن تزويده من الكتب في هذا المجال مؤكدا ان التبادل بين المجموعة وهذه الجهات سيكون مشتركا في الاهتمام بالادبين المغربي والاماراتي· وأوضح الدكتور العلوي ان سبب تكوين هذه المجموعة هو دعوة فقيد الوطن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله لجامعة سيدي محمد بن عبد الله بمدينة فاس المغربية لحضور احتفالات العيد الوطني للدولة عام 1994 حيث جاء مع وفد من الجامعة لهذا الغرض الامر الذي جعله باعتباره مدرسا للادب ويهتم بالشعر الاماراتي يتصل بكثير من شعراء الدولة للتعرف على الشعر في الامارات ومن ثم قدم العديد المحاضرات عن الشعر الاماراتي في أبوظبي والشارقة ودبي بناء على دعوة من سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الإعلام والثقافة ' أما في المغرب فقام بتنظيم الايام الثقافية الاولى للامارات في المغرب في عام 2000 حيث تم تنظيم معرض الكتاب الادبي الاماراتي ' 400 عنوان ' وكذلك ندوة تكريم للشاعر المرحوم سلطان بن علي العويس بمشاركة 11 باحثا من المغرب والامارات بالاضافة الى محاضرة بعنوان توصيفات عامة حول أدب الامارات للاستاذ عبد الله عبد القادر المدير التنفيذي لمؤسسة سلطان بن علي العويس·
وأضاف ان نشاطات مجموعة البحث لم تنقطع منذ ذلك الوقت حيث عقدت اتفاقيات تعاون مع بعض المؤسسات الثقافية في الامارات واقامة معرض للكتاب المغربي والاماراتي في المغرب كما شاركت في عدد من معارض ابوظبي الدولي للكتاب ·
وشاركت المجموعة عام 2001 في الندوة العلمية بمناسبة الذكرى الاولى لوفاة الشاعر سلطان بن علي العويس ' بدبي ' بينما نظمت عام 2002 معرضا للمجلات المغربية الاماراتية ضم زهاء مائة عنوان وندوة علمية شارك فيها الدكتور العلوي نفسه وفي عام 2004 شارك أعضاء من المجموعة في ندوة ' زايد في محيطه العربي والاسلامي والدولي ' التي نظمتها في الرباط جمعية المؤرخين المغاربة·
واشار الدكتور العلوي الى ان البرنامج الثقافي للمجموعة للعام الحالي 2005 في المغرب تضمن ندوة في فبراير بعنوان ' الشيخ زايد في مسيرته الثقافية بمشاركة 13 من الباحثين وكذلك ندوة دولية في مارس الماضي حول كتاب سلوة الانفاس··الذاكرة والحضور '·
أما في يونيو فستقيم المجموعة ندوة اخرى حول الفكر المستقبلي في دولة الامارات من العروبة الى حوار الحضارات الفكر الحضاري عند الدكتور مانع سعيد العتيبة نموذجا وفي سبتمبر الانماط المتجددة وتواصلاتها الابداعية ' بين النبيطي والملحون ' وفي اكتوبر ندوة حول استراتيجية الفعل الثقافي الاماراتي وفاعلية المؤسسات·
كما سيتم في نوفمبر المقبل تقديم ندوة حول المسرح الاماراتي وفي ديمسبر سيتم عرض كتاب البطولة وتجلياتها في الشرعية الاماراتية للدكتور احمد العراقي·
و قال الدكتور العلوي ان المجموعة تدرس فكرة تكريم عدد اخر من ادباء ومفكري الامارات مثل الشاعر محمد بن احمد السويدي أمين عام المجمع الثقافي والقاص محمد المر رئيس ندوة الثقافة والعلوم بدبي مشيرا الى سعى المجموعة لترتيب وإعداد مشروع ندوة قصصية له وكذلك تكريم بعض المؤسسات الثقافية في الامارات· كما يوجد له كتاب تحت الطبع بعنوان ' البطولة وتجلياتها في الشعرية الاماراتية يتناول بطولات الحب والجمال والمثل والقيم كما يعتزم اصدار كتاب اخر بعنوان ' في الادبية الاماراتية ' وهو عبارة عن مجموعة مقالات منها ' الشيخ زايد شاعرا ومقالة في تكريم الدكتور مانع العتيبة ودراسة شعريته في اثار الدراسين ومقالة حول المجالات الثقافية الاماراتية·'

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الفنلندي علاقات الصداقة