حسام عبدالنبي (دبي) أنهت أسواق الأسهم المحلية المستثمرين أخر يوم تداول من عام 2016 بنهاية «خضراء» حيث قفزت قيمة التداولات لتتجاوز 1,2 مليار درهم وتمكنت مؤشرات الأداء وأسعار الأسهم من تحقيق ارتفاعات مرضية للمستثمرين لتعكس حالة التفاؤل بالأداء في العام الجديد. وجاء التحسن في الأداء بدعم من عمليات شراء قوية من قبل المستثمرين الأجانب في كلا السوقين وبمحصلة شراء 69,5 مليون درهم منها 51,5 مليون درهم في سوق دبي ونحو 18 مليون درهم في سوق أبوظبي للأوراق المالية. وقال وليد الخطيب، الشريك في جلوبال لتداول الأسهم والسندات، إن زيادة معدلات التداول أمس جاءت بشكل أساسي في سوق دبي من عمليات دخول انتقائية وبناء مراكز مالية في عدد من أسهم المضاربة الصغيرة التي قد تشهد أخبار جيدة في العام الجديد من تسويات مالية واستحواذات، إلى جانب عمليات شراء من أجل تسجيل إغلاقات جيدة لأسعار الأسهم في نهاية العام من قبل المحافظ والصناديق الاستثمارية لتجميل الأداء عن العام المالي، موضحاً أن زيادة التداولات في سوق أبوظبي جاءت من صفقات على سهمي «اتصالات» و«بنك أبوظبي التجاري» واللذان استحوذا على النسبة الأكبر من تداولات الأمس. وأشار الخطيب، إلى أن من العوامل التي دعمت أداء الأسواق التوقعات المتفائلة للأداء في العام الجديد حيث يرجح الجميع أن يكون عام 2017 أفضل من عام 2016، مرجعاً ذلك إلى بدء تحسن أسعار النفط في ظل اتفاق الدول المنتجة للنفط «أوبك» والدول المنتجة خارج المنظمة على تخفيض حجم الإنتاج ما ينتج عنه زيادة في الإنفاق الحكومي وزيادة في الودائع الحكومية في البنوك بما يمكنها من إعادة إقراض تلك السيولة ما يعود في النهاية على انتعاش القطاعات الاقتصادية المختلفة وتحسن أرباح الشركات المصدرة للأسهم. ونوه بأن هناك قناعة لدى المتعاملين في أسواق الأسهم المحلية أن العوامل السلبية التي ضغطت على أداء الأسهم المحلية في عام 2016 لن تتكرر في العام الجديد خاصة فيما يتعلق بهبوط النفط والانتخابات الأميركية وتداعيات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وفي سوق العاصمة أبوظبي سجل المؤشر العام للسوق أمس ارتفاعاً لليوم الخامس على التوالي وبنسبة 1,67% ليغلق عند مستوى 4546,37 نقطة رابحاً 74,8 نقطة نتيجة لارتفاع أسهم 21 شركة في مقابل انخفاض 7 شركات أخرى وثبات 13 شركة. وبلغ حجم التداولات الإجمالية 156,23 مليون سهم بقيمة إجمالية 483,32 مليون درهم وذلك عبر 1486صفقة ولتعد بذلك أعلى مستويات التداول خلال شهر. وتصدر سهم «الوثبة الوطنية للتأمين» قائمة الأسهم المرتفعة أمس بنسبة 14,9% ليغلق السهم على 7,47 دراهم، وتلاه سهم «إسمنت الخليج» بنسبة ارتفاع 11,11% ليغلق عند سعر 1 درهم، ثم سهم «رأس الخيمة لصناعة الإسمنت الأبيض» بنسبة ارتفاع 10,8% ليغلق عند سعر 1,23 درهم. وفي المقابل تصدر سهم «الوطنية للتكافل» قائمة الأسهم المنخفضة بنسبة 10% ليغلق عند سعر 0,81 درهم، وتلاه سهم «الخزنة للتأمين» بنسبة 2,7% ليغلق عند سعر 0,36 درهم، ثم «سيراميك رأس الخيمة» بنسبة 2% ليغلق عند سعر 2,45 درهم. وجاءت أسهم «منازل» في صدارة الشركات النشطة من حيث حجم التداول بعدد 29,6 مليون سهم، تلاها «إشراق العقارية» بتداول 27,1 مليون سهم، ثم «دانة غاز» بتداول 19,8 مليون سهم. أما قائمة الأسهم النشطة من حيث قيمة التداول فقد تصدرت القائمة «اتصالات» بقيمة تداول 208,94 مليون درهم وبنسبة 43% من إجمالي قيمة التداول، وتلتها «بنك أبوظبي التجاري» بقيمة تداولات 63,44 مليون درهم، ثم «إشراق العقارية» بقيمة تداول 28 مليون درهم. وفيما يخص تداولات الجنسيات المختلفة في سوق أبوظبي أمس فقد بلغ صافي تعاملات العرب 6,6 مليون درهم كمحصلة (بيع) نتيجة مشتريات من الأسهم بقيمة 17,7 مليون درهم ومبيعات بقيمة 24,37 مليون درهم، وكانت محصلة تعاملات الخليجيين (شراء) بقيمة 724 ألف درهم من مشتريات بقيمة 8,4 مليون درهم ومبيعات بقيمة 7,68 مليون درهم، أما محصلة تعاملات الأجانب من الجنسيات الأخرى فكانت (شراء) بواقع 23,87 مليون درهم من مشتريات من الأسهم بقيمة 41,28 مليون درهم ومبيعات بقيمة 17,41 مليون درهم، وكانت محصلة تعاملات المواطنون الإماراتيون (بيع) بواقع 17,99 مليون درهم من مشتريات بقيمة 415,85 مليون درهم ومبيعات من الأسهم بقيمة 433,85 مليون درهم. أما في سوق دبي المالي فقد سجل المؤشر العام للسوق ارتفاعاً إيجابياً أمس بمقدار 11,17 نقطة ليغلق عند مستوى 3530,88 نقطة مرتفعاً بنسبة 0,32%. وجاء ارتفاع المؤشر نتيجة لارتفاع أسهم 17 شركة مقابل انخفاض 15 شركة وثبات 8 شركات أخرى. وبلغت قيمة التداولات الإجمالية في السوق 729,25 مليون درهم بعد تداول 488,28 مليون سهم عبر 5402 صفقة. وتصدر سهم «دار التكافل» قائمة الأسهم المرتفعة أمس بنسبة 14,29% ليغلق السهم على 1,28 درهم، وتلاه سهم «أجيلتي» بنسبة ارتفاع 13,8% ليغلق عند سعر 8,2 درهم، ثم سهم «أمان للتأمين بنسبة ارتفاع 4,65% ليغلق عند سعر 0,63 درهم. وفي المقابل تصدر سهم«بنك المشرق» قائمة الأسهم المنخفضة بنسبة 4,62% ليغلق عند سعر 62 درهم، وتلاه سهم«الرمز كوربوريشن للاستثمار» بنسبة 3,12% ليغلق عند سعر 1,55 درهم، ثم«تكافل الإمارات» بنسبة انخفاض 3% ليغلق عند سعر 2,54 درهم. وجاءت أسهم«جي إف إتش»في صدارة الشركات النشطة من حيث حجم التداول بعدد 93,2 مليون سهم، تلاها«سلامة للتأمين» بتداول 62,8 مليون سهم، ثم«الاتحاد العقارية»بتداول 61,6 مليون سهم. أما قائمة الأسهم النشطة من حيث قيمة التداول فقد تصدرت القائمة«جي إف إتش»بقيمة تداول 187,35 مليون درهم، وتلتها «إعمار العقارية»بقيمة تداولات 82,29 مليون درهم، ثم«الرمز» بقيمة تداول 76,63 مليون درهم. الاستثمار الأجنبي في سوق دبي دبي (الاتحاد) فيما يتعلق بالاستثمار الأجنبي في سوق دبي المالي، فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم خلال جلسة أمس 79,26 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 47,87 مليون درهم. كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، خلال الجلسة نحو 115,84 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 113,36 مليون درهم. أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين فقد بلغت قيمة مشترياتهم 54,42 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 36,76 مليون درهم خلال نفس الفترة. ونتيجة لهذه التطورات فقد بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب، من الأسهم خلال جلسة تداولات أمس، نحو 249,52 مليون درهم لتشكل ما نسبته 34,22% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 198 مليون درهم لتشكل ما نسبته 27,15% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 51,52 مليون درهم محصلة شراء.