الثلاثاء 5 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
مؤشر أبوظبي يتجاوز مستوى 5000 نقطة لأول مرة منذ 2014
مؤشر أبوظبي يتجاوز مستوى 5000 نقطة لأول مرة منذ 2014
4 أكتوبر 2018 02:32

حاتم فاروق (أبوظبي)

نجح مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية، مع نهاية جلسة تعاملات أمس، في تجاوز مستوى المقاومة الـ5000 نقطة، للمرة الأولى منذ النصف الثاني من عام 2014، نتيجة عمليات شراء طالت عدداً من الأسهم القيادية المدرجة بالسوق، يتقدمها سهما «أبوظبي الأول» و«اتصالات».
وتأثر مؤشر سوق دبي المالي بضغوط البيع التي استهدفت عدداً من الأسهم القيادية والمنتقاة، بالتزامن مع توجه المستثمرين لجني الأرباح على الأسهم التي شهدت ارتفاعات متتالية مؤخراً، خصوصاً أسهم القطاع العقاري، لتصل قيمة خسائرها السوقية خلال الجلسة إلى نحو 2.9 مليار درهم، لتتخلى عن مكاسبها المسجلة خلال الجلسات الأخيرة.
وسجلت قيمة تداولات المستثمرين، في الأسواق المالية المحلية، نحو 528 مليون درهم، بعدما تم التعامل مع أكثر من 464.8 مليون سهم، من خلال تنفيذ 3952 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 64 شركة مدرجة.
وشهد مؤشر سوق أبوظبي، خلال جلسة تعاملات، عمليات شراء على أسهم قطاع البنوك والعقار، ليغلق مرتفعاً بنسبة 0.15% عند مستوى 5001 نقطة، بعدما تم التعامل على أكثر من 142.1 مليون سهم، بقيمة بلغت 240 مليون درهم، من خلال تنفيذ 1177 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 29 شركة مدرجة.
بدوره، واصل مؤشر سوق دبي المالي تعرضه لعمليات بيع نتيجة جني أرباح متوقعة على عددٍ من الأسهم المنتقاة، منخفضاً بنسبة بلغت 0.84%، عند مستوى 2814 نقطة، بعدما تم التعامل على أكثر من 322.7 مليون سهم، بقيمة بلغت 288 مليون درهم، من خلال تنفيذ 2775 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 35 شركة مدرجة.
وقال وضاح الطه، عضو المجلس الاستشاري لمعهد الأوراق المالية والاستثمار البريطاني في الإمارات، إن الأسهم المحلية أصبحت الأكثر جاذبية بين الأسهم الخليجية نتيجة وصول الأسعار لمستويات متدنية للغاية مع تزايد التوقعات بتسجيل الشركات المدرجة بالأسواق الإماراتية نتائج فصلية متميزة مع نهاية الربع الثالث من العام الجاري.
وأضاف الطه أن حالة التذبذب الواضح التي تتعرض لها الأسهم المحلية منذ بداية جلسات الأسبوع الماضي ناتجة عن تفاقم حالة من القلق الحذر بفعل ضغوط البيع التي تشهدها الأسهم المدرجة بالقطاع العقاري بعد ارتفاعات متتالية مدعومة بالمشاريع العقارية التي صاحبت انطلاق فعاليات معرض ستي سكيب العالمي بدبي، مؤكداً أن الاستثمار الأجنبي وجد في الأسهم المحلية فرصاً جيدة، وهو ما يفسر دخول قوى شرائية جديدة، تحاول اقتناص الفرص قبل لحظات من انتهاء الجلسة.
وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، تصدر سهم «دانة غاز» مقدمة الأسهم النشطة بالكمية، حيث تم التعامل على 19.7 مليون سهم، بقيمة 23.4 مليون درهم، ليغلق متراجعاً عند 1.18 درهم، خاسراً فلسين عن الإغلاق السابق، فيما تصدر سهم «أدنوك للتوزيع» مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، مسجلاً 27.7 مليون درهم، بكميات بلغت 11.6 مليون سهم، ليغلق على تراجع عند 2.38 درهم، خاسراً 3 فلوس عن الإغلاق السابق.
وفي سوق دبي، جاء سهم «جي إف إتش» في صدارة الأسهم النشطة بالكمية والقيمة، مسجلاً كميات تداول بلغت 105 ملايين سهم، بقيمة 145.2 مليون درهم، ليغلق على ثبات عند سعر 1.38 درهم.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©