صحيفة الاتحاد

الرياضي

«جوهرة تاج زايد».. الأقوياء في سباق المجد الكبير بأبوظبي

«بيرن» بطل النسخة الماضية ضمن قائمة المرشحين للتتويج (الصور من المصدر)

«بيرن» بطل النسخة الماضية ضمن قائمة المرشحين للتتويج (الصور من المصدر)

محمد حسن (أبوظبي)

برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية، يستضيف مضمار أبوظبي اليوم فعاليات ختام النسخة التاسعة للمهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة، والسباق الافتتاحي للموسم الجديد لنادي أبوظبي للفروسية، والذي يتضمن سباق جوهرة تاج زايد البالغة جائزتها مليوناً ومئتي ألف يورو، أغلى سباقات الخيول العربية على مستوى العالم، وبطولتي العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات) للسيدات والفرسان المتدربين، والجولة الأولى من كأس الوثبة ستاليونز، بالإضافة إلى بطولة الشيخة لطيفة بنت منصور بن زايد آل نهيان لخيول «البوني».
ويتضمن الحدث الاحتفال بمرور 10 سنوات على انطلاق فعاليات المهرجان العالمي، ويبلغ إجمالي الجوائز المالية للسباقات الستة 5.6 مليون درهم.
وتختتم الأمسية بأغلى سباقات العالم للخيول العربية، سباق جوهرة تاج زايد، والذي تجتمع له 15 من أفضل الخيول العربية على مستوى العالم، تتنافس على مسافة 1600 متر (جروب1).
وجاءت قرعة سباق جوهرة تاج زايد، عادلة ومتوازنة، ونالت رضا مندوبي ملاك خيول الإمارات في السباق العالمي. وتتجه الأنظار إلى بطل النسخة الماضية الجواد «آر بي بيرن» لسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، بإشراف إريك لمارتنيل وبقيادة جيرالد افرانش، والذي خاض 3 سباقات بعد فوزه بهذا اللقب، فاز في واحد وكان وصيفاً في اثنين منهما، سباق دبي كحيلة كلاسيك أمسية كأس دبي العالمي، حيث حل خلف الجواد «رضا»
وربما تستفيد الخيول القادمة من خارج الدولة من جاهزيتها بفضل مشاركاتها المستمرة في السباقات الأوروبية، ويبرز منها «مراقب» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، بإشراف فرانسوا روهات وبقيادة جيم كرولي، وهو فائز بخمسة سباقات (جروب1) ويتطلع لتحقيق الفوز بهذا اللقب الكبير في أول مشاركة له بالدولة.
ويمثل سلطنة عمان الجواد «شداد» لعائشة البلوشي، بإشراف سلطان الهاجري وبقيادة عيسى البلوشي، والحصان قوي وفائز مرتين في السلطنة، كما أنه فائز في فرنسا في سباق (جروب1)، ويمثل الخيول السعودية الجواد «شيك روك» لمزرعة عذبة بإشراف فيليب كولينجتون وبقيادة هاري بنتلي البالغ تصنيفه 105.
ويبرز أيضاً الجواد الأميركي «باديز داي» لمزرعة كوارتر مون رانش، بإشراف المدرّب سكوت باول، وبقيادة كيبرا كوا، والذي حضر من وقت مبكر للاستعداد لهذا النزال، بعد أن شارك من قبل في النسخة الماضية وحل خارج الميزان، لكنه عاد إلى بلاده وحقق نتائج طيبة، ولا يمكن تجاهل المهر «اهزار» لجان مارك بإشراف دي وتريجانت وبقيادة بيير بودوت، والذي يملك رصيداً طيباً من النتائج في سباقات (جروب1).
وتبرز من الخيول المحلية الفرس «محبوبة» لصاحب السمو رئيس الدولة، بإشراف إريك لمارتنيل وبقيادة تاج أوشيه، و«ساطع» للشيخ حمدان بن منصور بن زايد آل نهيان، بإشراف جان روالا وبقيادة ريشتارد مولين، وهناك «رماس» لياس لإدارة السباقات، بإشراف ديدي جولمين وبقيادة فرانسوا اكزافير بيرتراس. ويدفع المدرب هلال العلوي بالجواد «سنايبر دي مونلو» بقيادة باتريك كوسجراف، فيما يسرج المدرب
عبدالله الحمادي «شرف الريف» المملوك لإسطبلات العجبان بقيادة فرناندو هارا.
يستهل الحفل بسباق جائزة شهداء الإمارات لمسافة 1600 متر والمخصص للخيول المبتدئة عمر 4 سنوات وما فوق من إنتاج الإمارات، وتشارك في الشوط 16 خيلاً، يبرز منها «الهدى»، و«أسياد» بإشراف إريك لمارتنيل ويقود الأول روزاليس والثاني يقوده تاج أوشيه، وهناك «مراحيل الريف» بإشراف محمد علي وبقيادة كونور بيسلي، و«إي إس أصيل نجمه» بإشراف إبراهيم أصيل وبقيادة ادري دي فريز، وهناك عدد كبير من الخيول تشارك للمرة الأولى.
ويجتذب الشوط الثاني على لقب الجولة الأولى لكأس الوثبة ستاليونز، المخصص لملاك الإسطبلات الخاصة، نخبة قوية من الخيول لمسافة 1200 متر تكافؤ، ويتوقع أن يشهد التنافس بين «ابن هارموني الزبير» بإشراف إرنست أورتيل وبقيادة أنطونيو فيرزو، و«آر بي جولياث» بإشراف هلال العلوي وبقيادة باتريك كوسجراف، ومن المنافسين «إي إس فاتك» بإشراف علي الرايحي وبقيادة تاج أوشيه، و«ثائر» بإشراف سعيد المزروعي وبقيادة زافير زياني.
ويشهد الشوط الثالث سباق كأس شهداء الإمارات، وهو الوحيد في الحفل المخصص للخيول المهجنة الأصيلة، وتتنافس فيه 16 خيلاً لمسافة 1600 متر «شروط»، ويدفع بطل المدربين دوج واتسون باثنين من الخيول القوية هما «شمال نبراس» بقيادة بات دوبس و«جست ايه بني» بقيادة سام هيتشكوت، أما المدرب ساتيش سيمار فيدفع بالجواد «بيوبل» بقيادة ريتشارد مولن، وربما جاءت المفاجأة من «غامر» بإشراف علي الرايحي وبقيادة جيم كرولي.
ويجتذب سباق بطولة الشيخة لطيفة بنت منصور بن زايد آل نهيان الدولية للخيول الصغيرة (البوني)، 9 فرسان وفارسة في سن من 12 إلى 14 سنة، أبرزهم الفارس محمد أحمد الكتبي المولود في عام 2003، وينطلق من الحارة (6) على صهوة «بالدور». ويمثل الإمارات أيضاً الفارس ناصر هلال العلوي المولود في عام 2008، والذي لم يشارك من قبل في السباقات وينطلق من الحارة (7) على صهوة «هاسيل».
فيما يمثل أيرلندا الفارس جيان شون ميرفي المولود عام 2007، وشارك 5 مرات حل فيها في الميزان مرة واحدة.
وينافس الفارس الإيطالي روكو جيمس ديتوري ابن الفارس الشهير فرانكي ديتوري، ومولود في عام 2005، وحقق المركز الأول ثلاث مرات من إجمالي 13 مشاركة، ويشتهر بعد تحقيق الفوز بقفزة والد الشهيرة.
ويمثل السويد الفارس جوناس إيرك تونيل المولود في 2005 وفاز 3 مرات من إجمالي 48 مشاركة، فيما يمثل بلجيكا الفارس ايبي فيرهستريتين المولود عام 2003.

«محبوبة».. الحصان الأسود
أبوظبي (الاتحاد)

تعد الفرس «محبوبة» لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، وبإشراف المدرب الفرنسي إيريك ليمارتنيل، واحدة من الخيول التي ستكون الحصان الأسود في سباق جوهرة تاج زايد، حيث حققت فوزاً لافتاً بقيادة الفارس الأيرلندي تاج أوشي، حين حلقت بلقب الشوط الرئيسي لمسافة 2200 متر للفئة الأولى والبالغ إجمالي جوائزه مليون درهم. وتفوقت الفرس «محبوبة» بفارق 3 أطوال عن رفيق إسطبلها «نشمي»، فيما جاء في المركز الثالث «بابل ديلاس»، وقطعت البطلة المسافة في زمن وقدره 2:25:03 دقيقة. وكانت محبوبة قد خاضت أربعة سباقات لم تتعرض خلالها للهزيمة قبل أن تخسر من سنايبر دو مونلو في مشاركتها الخامسة. وتوجت الفرس «محبوبة»، بلقب سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة (تحضيري) لمسافة 2200 متر، وتفوقت بفارق طول عن رفيق إسطبلها «أبو الأبيض» بقيادة جيرالد افرانش، وقطعت المسافة في 2:25:77 دقيقة، فيما جاءت في المركز الثالث «لورا» للشيخة فاطمة بنت منصور بن زايد آل نهيان. وانتزعت «محبوبة»، بإشراف إيريك ليمارتنيل وبقيادة تاج أوشي، الفوز بفارق طولين عن «سنايبر دو مونلو» بقيادة رويستون فرنش، فيما جاء في المركز الثالث «حمزة» بقيادة هاري بنتلي، وسجلت البطلة زمناً قدره 2:27:69 دقيقة.

«السيدات».. غموض في الترشيحات
أبوظبي (الاتحاد)

تتنافس 12 فارسة من مختلف دول العالم على لقب ختام مونديال «أم الإمارات» للسيدات (إيفار)، في الشوط الخامس والمخصص للخيول تصنيف (من 35 إلى 80) لمسافة 1600 متر (هيبة)، وهو سباق غامض يصعب فيه الترشيحات.
وتضم قائمة بطلات جولات مونديال (أم الإمارات) من دول مختلفة بينهن العمانية فاطمة المنجي وهي العربية الوحيدة، وبعد إجراء القرعة للخيول والبوابات ابتسمت القرعة للسلوفاكية ميشيلا كشيروفا التي ستنطلق على صهوة الجواد «ضامن» من البوابة السادسة. وتنطلق فاطمة المنجي من البوابة الثامنة على صهوة «سيلك سكوتينج»، وتمتطي الأسترالية ميشيل هيجل صهوة الجواد «مواهب»، والبلجيكية أليس بيركلي على صهوة «آر بي إنفيرنو»، والدنماركية أليس باندنبرج «تجارة»، ومواطنتها ريكي راي ثورب تشارك على صهوة «محفوز».
وهناك الفرنسية أنجريد جرارد «دارين»، وتمتطي الألمانية ستيفاني هوفر «مناور»، والمجرية كسنجا شوباك على صهوة «آر بي مولينس مونارش»، والإيطالية جوليا سلجيوس تشارك على صهوة «سند»، والسويدية مادلين هولمبرج على صهوة «بينونة»، والبريطانية روسي جيسوف على صهوة «بشرى الريف».

حامل اللقب.. الهدف الثنائية
أبوظبي (الاتحاد )

يعد الجواد «آر بي بيرن»، العائد لسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، واحد من أعلى الخيول تصنيفاً في العالم، بتصنيف وقدره 124 رطلاً، وينحدر من نسل «مجد العرب» والفرس «بورني جي» ابنة «بيرننج ساند».
وتمكن «آر بي بيرن»، وبإشراف ايريك ليمارتنيل، وبقيادة الفارس الفرنسي جيرالد افرانش من الفوز بالنسخة الثانية من جوهرة تاج زايد لمسافة 1600 متر، المخصص للخيول العربية الأصيلة، وبلغت جائزته المالية مليوناً ومائتي ألف يورو، ويعد أغلى سباق للخيول العربية في العالم.
وحقق المهر الرمادي «آر بي بيرن» إنجازه بفارق 0,75 طول عن «مبروكة» لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، بإشراف ديدر جيلمين، فيما جاءت ثالثة «سيلفاين الموري» للخيالة السلطانية العمانية، بإشراف اليزابيث بيرنار، وبقيادة جان بيرنار ايجوم، وسجل البطل توقيتاً وقدره 1:40:44 دقيقة. ويسعى حامل اللقب إلى الاحتفاظ بلقبه، حيث خاض بعد ذلك السباق ثلاثة سباقات، حقق فيها الفوز بسباق واحة ليوا للفئة الأولى لمسافة 1400 متر، وحل في المركز الثاني مرتين أبرزها في سباق دبي كحيلة كلاسيك لمسافة 2000 متر، في ليلة كأس دبي العالمي في مارس الماضي. وخاض الجواد البالغ من العمر 5 سنوات، 9 سباقات، حقق الفوز 3 مرات، والمركز الثاني مرتين والثالث مرتين، وجمع مكاسب مالية بلغة 3,729,760 درهماً.

مونديال «المتدربين»
4 فرسان عرب.. الأحلام مشروعة
أبوظبي (الاتحاد)

يشارك 12 فارساً وفارسة من المتدربين، في سباق الجولة الختامية لمونديال (أم الإمارات) للفرسان المتدربين والتي تبلغ القيمة الإجمالية لجوائزها 150 ألف درهم. وذلك في الشوط الرابع والذي خصص للخيول تصنيف (من 35 إلى 80) لمسافة 2200 متر (هيبة). ويمثل العرب في السباق 4 من الفرسان، هم الفارس العماني سيف حمد البلوشي على صهوة «قادر»، ويشارك الفارس الجزائري عبد القادر بولسبع على صهوة «إيه أف ماهر»، والمغربي مراد زايوت، على صهوة «ميدان دي بون»، والفارسة الأردنية ميلي نسيب على صهوة «بي آر بيرنينج ريسك»، ويحلم الفرسان الأربعة بتحقيق اللقب في أبوظبي. وهؤلاء الأربعة ضمن الفرسان المتدربين الذين فازوا بألقاب الجولات التي أقيمت هذا العام، ويمثلون مختلف دول العالم، أما بقية الفرسان فيشارك الفرنسي يوران بونيفوي على صهوة «ملحن الألحان»، والفارسة المجرية ألكساندرا بيهاري على صهوة «جوري»، والفارس البلجيكي لويد بيكايرت، على صهوة «إيه أف جاهد»، وتشارك الفارسة الدنماركية آنا توفيرود بالجواد «إيه أف يطرق»، ويمتطي الروسي أندري إيفانوف صهوة «هامريس»، وتمتطي الفارسة السويدية ألريكا هولمكويست الجواد «نجمه» وتشارك الإسبانية أليخاندرا جوتريز على صهوة «إفراج»، والبولندية كارولينا دايروسكا على صهوة الجواد «من الإمارات».

المنجي.. طموحات كبيرة
أبوظبي (الاتحاد)

تعد الفارسة العمانية فاطمة المنجي المولودة في عام 1987 واحدة من أفضل الفارسات العربيات في مهنة قيادة الخيول في السباقات السريعة، ونالت أول رخصة لها في عام 2005، وحققت 10 انتصارات من إجمالي 64 مشاركة، ويبلغ وزنها 55 كيلو جراماً.
وكانت المنجي قد خطفت الأضواء على صهوة الجواد «ساند بيبر» لمحمد فيصل في سباق الجولة الثالثة لكأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للفارسات الهواة «إيفار» لمسافة 1400 متر، وشارك فيه 10 فارسات، وكان ذلك في عام 2012. وبذلت المنجي جهوداً مضاعفة في آخر 300 متر، لتتمكن من احتلال الصدارة والفوز بالمركز الأول بزمن 1:34:78 دقيقة وبفارق طول عن الفارسة بيتي ساندي علي صهوة الجواد «تي ام سوبر بيرد» التي حلت في المركز الثاني، ونجحت الفارسة الإماراتية شذرة الحجاج على صهوة الجواد «ريتش كينجكا» في احتلال المركز الثالث. وتحمل المنجي طموحات كبيرة بأن تتوج باللقب في الجولة الختامية، لتدون اسمها بأحرف من ذهب في سجل البطولة.