الرياض (وكالات)

أكد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي تطلعه إلى تحقيق السلام والأمن والاستقرار الشامل في ربوع اليمن، وقال خلال لقائه السفير الأميركي لدى اليمن، كريستوفر هنزل، إن اتفاق الرياض بين الحكومة والمجلس الانتقالي يمثل خطوة هامة في إطار توحيد الجهود وحل الخلافات والتباينات بالطرق والوسائل السلمية، فيما أكد السفير الأميركي دعم بلاده ليمن موحد وآمن ومستقر، وتعزيز مجالات التعاون القائمة في مواجهة المخاطر والتحديات والإرهاب.
وأشاد هادي خلال لقائه سفير بريطانيا لدى اليمن، مايكل آرون، بالدور الإيجابي للمملكة المتحدة في مختلف المراحل والظروف، لاسيما خلال هذه المرحلة الراهنة، وجدد حرص الحكومة على السلام. كما أكد حرص الحكومة على تنفيذ بنود اتفاق الرياض على أرض الواقع، فيما أكد السفير البريطاني دعم بلاده لأمن واستقرار ووحدة اليمن وشرعيته الدستورية، وكذلك دعمها لاتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي.
ولفت هادي خلال لقاء سفيرة ألمانيا لدى اليمن، كارولا مولر، إلى إصداره التوجيهات لكافة أجهزة الدولة بالبدء الفوري في تنفيذ اتفاق الرياض. كما تسلم رسالة من أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، تضمنت تهنئة بمناسبة التوقيع على اتفاق الرياض.