صحيفة الاتحاد

الإمارات

«الأرصاد» يتوقع هطول أمطار على الدولة الأسبوع المقبل

 توقع المركز الوطني للأرصاد أن تتأثر الدولة ابتداءً من يوم السبت وحتى يوم الاثنين بامتداد منخفض جوي قادم من شمال إيران وحتى الخليج العربي، يؤدي إلى تشكل السحب على المناطق الشمالية والجزر قد يتخللها بعض السحب الركامية يصاحبها سقوط أمطار.

وأشار المركز إلى أن الطقس غدا يكون صحواً إلى غائم جزئي بوجه عام، وتزداد كميات السحب أحياناً على بعض المناطق الشمالية والجزر، والرياح خفيفة إلى معتدلة السرعة بوجه عام، تنشط أحياناً بعد الظهر على المناطق المكشوفة.

وتوقع المركز أن تزداد الرطوبة النسبية ليلاً وفي الصباح الباكر على بعض المناطق الساحلية والداخلية، مع احتمال تشكل الضباب الخفيف خاصة غرباً، والبحر خفيف إلى متوسط الموج في الخليج العربي وبحر عمان.

وتوقع المركز أن يكون الطقس يوم السبت صحواً إلى غائم جزئي بوجه عام وتزداد كميات السحب أحياناً على بعض الشمالية والجزر، والرياح خفيفة إلى معتدلة السرعة بوجه عام، قد تنشط أحياناً ظهراً على بعض المناطق المكشوفة، وتزداد الرطوبة النسبية ليلاً وفي الصباح الباكر على بعض المناطق الساحلية والداخلية، ويحتمل تشكل الضباب الخفيف، والبحر خفيف إلى متوسط الموج في الخليج العربي وبحر عمان.

كما توقع المركز الوطني للأرصاد أن تزداد سرعة الرياح يومي الأحد والاثنين ويستمر تأثيرها على المناطق الشرقية والشمالية والجزر، ما يؤدي إلى اضطراب البحر في الخليج العربي وبحر عمان، وإثارة الغبار والأتربة على المناطق المكشوفة.

إلى ذلك حذر المركز الوطني للأرصاد من ارتياد البحر يومي الأحد والاثنين لاضطرابه في الخليج العربي وبحر عمان.

وتنخفض درجات الحرارة اليومين المقبلين بمعدل درجتين إلى 3 لتتراوح العظمى بين 31 إلى 34 درجة مئوية.

وشهدت مناطق مختلفة من الدولة اليوم تشكل الضباب على كل من سويحان، العين، رأس الخيمة، منطقة المنهاد، وكان الطقس صحواً إلى غائم جزئي، والرياح خفيفة إلى معتدلة السرعة بوجه عام.

ويشار إلى أن شهر نوفمبر يتميز باعتدال درجة الحرارة نهاراً وانخفاضها أثناء الليل، حيث ينخفض معدل درجات الحرارة العظمى والصغرى بمقدار 4 - 6 درجات عما كانت عليه خلال شهر أكتوبر، وذلك نتيجة لاستمرار الحركة الظاهرية للشمس نحو الجنوب بعيداً عن المنطقة.

وتتأثر الدولة خلال هذا الشهر بامتداد المرتفع الجوي السيبيري تدريجياً نحو المنطقة، خاصة خلال النصف الثاني منه، مما يؤدي إلى تواصل الانخفاض في درجات الحرارة، وتميل درجات الحرارة للبرودة أحياناً خاصة ليلاً على المناطق الجبلية وعلى بعض المناطق الداخلية.

كما تعبر بعض المنخفضات الجوية المنطقة مصحوبة بكتل هوائية باردة في طبقات الجو العليا، قد تؤدي إلى تكون السحب مما يؤدي إلى سقوط بعض الأمطار، تزداد شدتها في حالة تطورها إلى سحب ركامية، مع نشاط للرياح المثيرة للغبار والأتربة.