الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد: حريصون على مد جسور التواصل الإنساني

أبوظبي (وام)

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، حرص الدولة على مد جسور التواصل الإنساني أولاً بين شعب الإمارات وشعوب الدول الصديقة والشقيقة كافة، وبناء شراكات استثنائية تعود بالخير والنفع على الجميع دون تمييز.
جاء ذلك، لدى تسلم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، في قصر الوطن بالعاصمة أبوظبي، صباح أمس - بحضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي - أوراق اعتماد عدد من سفراء الدول الصديقة المعينين لدى الدولة.
وقد رحب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بالسفراء الجدد، وتمنى لهم ولعائلتهم إقامة طيبة وسعيدة في دولة الإمارات، مؤكداً لهم أن مجتمع الإمارات مجتمع التسامح والمحبة والقيم الإنسانية، مضيفاً أنهم سيحظون بكل الاهتمام والرعاية من أجل مساعدتهم على أداء واجبهم تجاه بلدانهم والمصالح المشتركة في دولة الإمارات، وهذه الدول الصديقة.
وقال سموه، لدينا فرص عظيمة للاستثمار في السياحة والتجارة والعلوم والثقافة، منوهاً بجهود سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في إقامة علاقات متوازنة بين دولة الإمارات ومعظم دول العالم، وبناء جسور للتعاون فيما بينها تحقيقاً لمصالح بلادنا العليا. وأشار سموه - خلال ترحيبه بالسفراء الجدد - إلى أن أبواب حكومته ووزرائه مفتوحة لهم في أي موضوع يحتاجون إلى البحث والتشاور فيه، دعماً للعلاقات الثنائية وتطويرها بين دولة الإمارات ودولهم.
وتسلم سموه أوراق اعتماد سفراء مملكة تونجا وجمهورية سلوفاكيا وجمهورية قبرص وجمهورية النيجر والاتحاد السويسري والاتحاد الأوروبي وجمهورية سريلانكا الديمقراطية الاشتراكية وجمهورية شمال مقدونيا، والجمهورية الإيطالية وجمهورية لاتفيا، وجمهورية رواندا وجمهورية أنجولا.
ونقل السفراء، أثناء تقديمهم أوراق اعتمادهم، تحيات قادة وزعماء دولهم إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتمنياتهم لسموهما دوام الصحة والعافية ولشعب الإمارات دوام التقدم والازدهار. معربين عن أملهم في أن يحظوا بالمساعدة اللازمة من الجهات المعنية في الدولة، لتمكينهم من أداء مهامهم على أكمل وجه في جهة تطوير علاقات الصداقة والتعاون بين بلدانهم ودولة الإمارات على مختلف الصعد، وفي شتى المجالات.
حضر مراسم تقديم أوراق الاعتماد، عدد من أصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين في وزارة شؤون الرئاسة ووزارة الخارجية والتعاون الدولي.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: مبادرة وطنية لترسيخ التسامح وتكريسه في برامج الحكومة