صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مصدر إيراني: الحريري تلقى تهديدا بالقتل من مستشار مرشد الثورة

قال موقع "آمد نيوز" الإيراني إن علي أكبر ولايتي مستشار المرشد الأعلى الإيراني هدد بقتل رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري خلال مباحثاتهما الجمعة في العاصمة بيروت.

وأكد موقع "العربية نت" نقلا عن الموقع الإيراني أن ولايتي هدد الحريري بانتشار فوضى إقليمية عارمة ستعم المنطقة إن هو رفض تنفيذ توصيات إيران المتعلقة بميليشيات حزب الله في لبنان.

وأشار ولايتي، بحسب المصادر التي نقل عنها الموقع الإيراني، إلى أن الرفض سيؤثر على حياة الحريري مباشرة، وسيكون مصيره كمصير والده رفيق الحريري.

واغتيل رفيق الحريري في 14 فبراير 2005 عندما حدث انفجار لدى مرور موكبه في بيروت.

إلى ذلك، أكد موقع "آمد نيوز" أن ولايتي طلب خلال محادثاته مع الحريري أن يعلن الأخير، بصفته رئيس وزراء لبنان، تأييده العلني لحزب الله.

وكان الحريري أعلن استقالته السبت الماضي من العاصمة السعودية الرياض في كلمة حملت انتقادات قوية لإيران وحزب الله.

وأكد الحريري، في خطاب الاستقالة المتلفز، أن "لإيران رغبة جامحة في تدمير العالم العربي". وشدد على أنه "أينما حلت إيران، يحل الخراب والفتن".

وأكد رئيس الوزراء اللبناني المستقيل أنه تلقى تهديدا بالقتل دون الكشف عن مصدر التهديد.

كما حذر من أن "الشر الذي ترسله إيران إلى المنطقة سيرتد عليها". وأضاف الحريري: "إن إيران تسيطر على المنطقة، وعلى القرار في سوريا والعراق واليمن".

وفي إشارة إلى التعاون بين إيران و حزب الله، قال الحريري إن "إيران وجدت في بلادنا من تضع يدها بيدهم".