قالت صحيفة تشرين السورية في رصدها للخروج الآسيوي المر: “منتخبنا هزم نفسه بنفسه، فبعد فرصة ثمينة ضائعة من مهاجم الأردن حسن عبد الفتاح في مواجهة مرمانا في الدقيقة الأولى، بسط منتخبنا سيطرته على مجريات الشوط الأول وقدم لاعبونا أداء جيداً وهددوا المرمى الأردني مرات عدة عبر محمد زينو وسنحاريب ملكي حتى الدقيقة 15، حين قاد جهاد الحسين هجمة منظمة ومرر الكرة إلى سنحاريب الذي توغل من الجهة اليمنى وسدد الكرة نحو المرمى الأردني ردها الحارس عامر شفيع ليعيدها مهاجمنا محمد زينو إلى المرمى مسجلاً هدف التقدم لمنتخبنا. وبشكل عام افتقد منتخبنا للخبرة والحنكة ووقع في أخطاء قاتلة دفع ثمنها خروجاً مبكراً من النهائيات للمـرة الخامسـة. وشكل ذلك بالطبع صدمة على جماهيرنا، التي كانت تأمل رؤيته في الدور الثاني.