صحيفة الاتحاد

الإمارات

مغردون: القيادة جعلت من الإمارات درة الكون

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

شهد وسم «#متحف-اللوفر-أبوظبي على تويتر مساء أمس، زخما من قبل مغردين مواطنين وأجانب محتفلين بافتتاح متحف «اللوفر أبوظبي»، حيث وصفه المتابعون بالحدث العالمي، مؤكدين أن القيادة الاستثنائية لدولة الإمارات جعلت من الدولة «درة الكون» واستثمرت في الإنسان وما زالت تجعله محور وجل اهتمامها.
وذكر حساب الدبلوماسية الفرنسية الرسمي على تويتر: «أهم مشروع متحف، يعكس ديناميكية العلاقات الثقافية بين فرنسا ودولة الإمارات»، كما بث ذي صنداي تايمز تغريدة: «يمكن لمتحف اللوفر أبوظبي أن يبقى أكثر تميزا». وغرد الحساب الرسمي لسي إن إن بالعربية: «الإمارات باتت تملك متحفا عالميا خاصا بها».
وقال المواطن حسن راشد في تغريدة على الوسم: «إننا هنا نحظى بقيادة استثنائية جعلت من الإمارات درة الكون ندعو الله أن يسدد خطاهم ويوفقهم».
وغردت الإعلامية ديالا علي «إنجاز عالمي جديد للإمارات.. مبروك شعب الإمارات افتتاح هذا الصرح التاريخي.. الحدث اليوم غير عادي ويعد إنجازا ليس فقط للإمارات لكن للخليج والعالم العربي كله».
وعلق الإعلامي مصطفى الآغا، على حسابه الرسمي بتويتر: «ألف مبروك افتتاح اللوفر أبوظبي فهو لوحة معمارية على أرض الإمارات والمتحف الأول من نوعه في العالم العربي»، فيما قال ماجد الرئيسي: «العالم اليوم يتحدث عن الإمارات كعاصمة للشرق الأوسط في مجال الفن والإبداع».
وغرد علي بن سالم الكعبي بكلمات عبر فيها عن اعتزازه بوطنه في هذا الحدث العالمي قائلا: «نبني حضارة ونربطها بماضينا، ومجدنا حي في الحاضر والمستقبل.. ننجز ومن حقنا نفخر.. ويكفينا ما نقبل إلا أن نكون في المركز الأول»، وفيما وصف سلطان البادي الحدث الثقافي الأبرز على الصعيد العالمي، بتغريدة قال فيها: «قبة اللوفر أبوظبي كسرت كل الأرقام القياسية لتأتي منفردة وحدها على ساحة التميز والإبداع»، اعتبر ياسر المنصوري متحف اللوفر أبوظبي نقلة جديدة، وقال: «ستشرق الشمس قبل موعدها شوقا أن تداعب خيوط ضوئها قبة هذه التحفة التي تقف بهيبة إنسانية متسامحة مسالمة للعالم والكون أجمع».
وتوجه المواطن حسن راشد بالتبريكات في تغريدة، قائلا: «نبارك للإمارات وقيادتها الرشيدة بهذا الإنجاز الثقافي الحضاري وبافتتاح اللوفر أبوظبي هذا المعلم الفريد من نوعه الذي تحتضنه العاصمة أبوظبي يدعو إلى الاعتزاز والفخر».
وعبر مغردون من جنسيات أوروبية مختلفة معربين عن سعادتهم بالحدث العالمي الذي طال انتظاره والذي يعد نقلة في مجال الثقافة، وقالت تمارا بولوك: «إنه حدث انتظرناه طويلا»، فيما أشادت الإعلامية الأميركية إلين كوبي من شبكة سي بي إس نيوز بالحدث الأبرز على صعيد الثقافة والتراث الإنساني في العالم، وقال ماتيو جيلونك في تغريدة قبل الحدث: «لا أستطيع الانتظار للأسبوع القادم»، وعلق مواطنون على وسم «#متحف-اللوفر-أبوظبي» معربين عن فخرهم واعتزازهم بالحدث الذي وضع الإمارات على ساحة الثقافة العالمية، وقال حميد عبدالله: «ملتقى الحضارات في أرض الإمارات الذي يعد ثمرة اتفاق ورؤية مشتركة بين أبوظبي وباريس.
وأعرب المواطن عبدالله مبارك الحربي عن سعادته، قائلا: «عمل جبار وخطوة أكثر من رائعة أتاحت الفرصة أمام أبناء الشرق الأوسط للاستفادة أكثر من المتحف الباريسي الغني بممتلكاته، فيما غرد عبدالله العيدروس: «أثني على دور دولة الإمارات العربية المتحدة التي دشنت عددا من المشاريع الثقافية الكبرى بهدف تعزيز السياحة».
وقال خالد بن ضحي في تغريدة على حسابه بتويتر: «منحوتة خيول الشمس عمل فني ساحر من الرخام الأبيض يأتيكم من قصر فرساي ليعانق شمس أبوظبي الدافئة في متحف اللوفر أبوظبي».
واعتبر سيف الكندي أن المتحف العالمي الجديد رسالة مهمة للبشرية، قائلا: «افتتاح متحف اللوفر أبوظبي وهو أول متحف عالمي في العالم العربي، هذا المتحف يحمل رسالة التسامح ضد التعصب والعنصرية».
وغرد المواطن عبدالواحد الكعبي لوطنه الإمارات بقوله: «وطن طموح والإنجازات تشهد افتتاح اللوفر أبوظبي أول متحف عالمي في العامل العربي.. دام عزك يا إمارات». فيما غرد صلاح المرزوقي، قائلا: «متحف اللوفر أبوظبي لوحة معمارية على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة، وأول متحف عالمي في العالم العربي»، فيما قال عمر الساعدي علي «إن سقفا واحدا يجمع حضارات الشرق والغرب متحف اللوفر أبوظبي ليس مجرد متحف».