رفع الادعاء العام الألماني دعوى ضد شابة (22 عاما) بعد العثور على طفلين رضيعين في حقيبة خاصة بها. وأوضح الادعاء، اليوم الأربعاء، أن أحد الرضيعين ما يزال على قيد الحياة، فيما كان الآخر ميتاً. وتتهم الأم بالشروع في القتل وانتهاك واجب الرعاية. وذكر الادعاء أن هناك اشتباهاً بأن هذه الشابة أنجبت أحد الطفلين يوم 26 سبتمبر الماضي، ووضعته دون أي اهتمام في الحقيبة. وكان زوج الشابة قد اكتشف المولود الجديد بعد ذلك بثلاثة أيام فأبلغ الشرطة. أما الطفلة الرضيعة، فتم إنقاذها. وإلى جانب هذه الطفلة، عثر على هيكل عظمي للمولود الجديد.