الاتحاد

أخيرة

حظ الألمانيات قليل في المناصب الإدارية

تشكل النساء ثلث الكوادر لا غير في المراكز الإدارية في ألمانيا التي احتلت المرتبة العشرين في هذا الخصوص على الصعيد الأوروبي، بحسب بيانات المكتب الفيدرالي للإحصاءات «ديستاتيس».
ووتيرة ازدياد هذه النسبة بطيئة جداً. فهي قد ارتفعت من 26% في عام 1992 إلى 29% في عام 2012، وفق ما صرح به رودريش إغيلر مدير «ديستاتيس» خلال مؤتمر صحفي. وقال إنه «ينبغي لألمانيا التعويض عن تأخرها في هذا المجال».
وتسجل أكبر نسبة من النساء في المناصب الإدارية في الاتحاد الأوروبي في لاتفيا (45%) ثم فرنسا (40%) وسلوفينيا وليتوانيا والمجر (39%)، تليها ألمانيا وإيطاليا (26%) واليونان (25%) وقبرص (15%).
والتفاوت بين أجور الرجال والنساء هو أيضا أكبر في ألمانيا (22%) من المعدل السائد في الاتحاد الأوروبي (16%).
ومن أبرز العوامل التي يعزى إليها هذا الفارق «حضانة الأطفال التي تكون حكراً على النساء» عادة في ألمانيا، على حد قول رودريش إغيلر.
(برلين - أ ف ب)

اقرأ أيضا