الاتحاد

الرياضي

ويليان: غياب نيمار وميسي لن يفسد متعة «القمة الودية»

ويليان

ويليان

أبوظبي (الاتحاد)

اعتبر الدولي البرازيلي ويليان دا سيلفا نجم تشيلسي الإنجليزي أن غياب نيمار وميسي عن «كلاسيكو العالم» بين بلاده والأرجنتين الجمعة المقبل بالرياض، لن يقلل من متعة وأهمية المواجهة، على الرغم من القيمة الكبيرة للنجمين العالميين، واللذين يمثلان وحدهما قيمة إضافية للمنتخبين والمباراة.
وقال: «من الواضح أن الضغط مرتفع دائماً، حتى عندما يلتقي البرازيل والأرجنتين في مباراة ودية تبقى مباراة صعبة، منتخب البرازيل لديه القدرة على الفوز حتى وإنْ كان لم يحقق ذلك في الوديات الـ4 الأخيرة، والنتيجة الإيجابية ستكون مهمة، ونحن كلاعبين نقيس مستوانا دائماً في مثل هذه المواجهات، الانتصار يجعلنا مطمئنين وفي حالة معنوية جيدة، والهزيمة تعني العكس، وندرك أن الضغوط عالية، ونحاول تجاوزها وعدم التأثر بها لكي نؤدي بأفضل صورة ممكنة، والمدرب تيتي اختار قائمة تجمع ما بين عناصر الخبرة والشباب، وبالتوليفة المناسبة يمكننا أن نحقق ما نريده في هذه المباراة والتي تليها أمام كوريا الجنوبية».
وعند سؤاله حول ظاهرة العنصرية في الملاعب، والتي كان آخرها ما تعرض لها مواطنه تايسون قبل أيام قليلة في مباراة فريقه شاختار أمام دينامو كييف، ومواجهته الشخصية هذه الظاهرة سابقاً مع شاختار، قال ويليان: «العنصرية في الملاعب أمر مزعج للغاية ومؤسف، وأتذكر جيداً ما عانيته منها عندما كنت في شاختار، وإنْ كنت لا أذكر المباراة بعينها، وأذكر أن الاتحاد الأوروبي أبقى الأمر هادئاً ولم يصدر بياناً، وهذه الظاهرة ليست عامة وليست قاصرة على دولة بعينها، وأتذكر جيداً أنني مررت بموقف مماثل في البرازيل عندما كان عمري 18 أو 19 عاماً، وألعب مع كورينثيانز، وهذه الظاهرة يجب ألا تكون موجودة في جميع ملاعب العالم».

اقرأ أيضا

منتخبنا يخسر في منتصف الربع الرابع