الاتحاد

الإمارات

216 شاغراً وظيفياً ومقابلات فورية لبرنامج الخبرة للخريجين

مقابلات مع مواطنين في أيام التوظيف (أرشيفية)

مقابلات مع مواطنين في أيام التوظيف (أرشيفية)

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

دعت وزارة الموارد البشرية والتوطين المواطنين والمواطنات لحضور مقابلات فورية للتوظيف في 216 شاغراً وظيفياً، وفرص تدريب للخريجين الجدد، اليوم وغداً في أبوظبي ودبي، تقدمها تسع شركات كبرى في دبي وأبوظبي في مجالات التأمين والهندسة والاستشارات والتدريب والأمن، والتعليم والمبيعات وتخصصات طبية.
وأفادت الوزارة بأن حملة شهادات البكالوريوس من الكوادر الوطنية، يمكنهم حضور المقابلات الفورية اليوم وغداً لعدد 12 شاغراً وظيفياً، وذلك في مركز سعادة المتعاملين توطين - أبوظبي والتي تبدأ صباح اليوم في تمام التاسعة، وتمتد إلى الساعة الثانية عشرة ظهراً، ومن الساعة الثانية عشرة والنصف حتى الثالثة والنصف عصراً، مشيرة إلى أن ثلاث شركات تطلب توظيف مهندسين في تخصصات الكمبيوتر والميكانيكا والكهرباء والبناء المعماري، ومعاون طب أسنان وطبيب عام.
وأضافت أنه في إمارة دبي سيتم اليوم، إجراء مقابلات فورية للكوادر الوطنية من الباحثين عن عمل من مختلف المؤهلات الجامعية في قطاعات حيوية في إطار برنامج «الخبرة للخريجين»، لافتة إلى أن 204 فرص تدريب وظيفي تقدمها ست شركات كبرى في مجال التأمين لديها تعرض فرصاً تدريبية في مجالات التأمين والاستشارات.
وأشارت إلى أن المقابلات تعقد في كلية التقنية العليا - كلية دبي، حيث توفر الشركات فرص التدريب للخريجين من حملة شهادات البكالوريوس «للتخصصات المطلوبة» والدبلوم العالي، والدبلوم، على وظائف متدربين لضابط مكافحة غسيل أموال، وضابط امتثال، وتنفيذي تأمين، ومساعد خدمة عملاء، ومساعد خدمات تأمين، وإداري خدمات تأمين، ومساعد مطالبات السيارات، وتنفيذي خدمات تأمين، ومندوب علاقات عامة، ومحاسب ومساعد مدير المطالبات، ومدير فرع، ومساعد مدير فرع، واختصاصي اكتتاب، وتنفيذي مسؤولية اجتماعية، ومدير توطين ومهندس ديكور ومدير شؤون قانونية، واختصاصي تسويق، وباحث تسويق، واختصاصي شبكات، وتنفيذي مركز تفوق، ومهندس إشراف، واختصاصي شؤون قانونية.
ولفتت الوزارة إلى ضرورة إحضار المواطنين والمواطنات بطاقات الهوية الأصلية والسير الذاتية ونسخاً من شهادات التخرج، وذلك للتقدم للشواغر الوظيفية والفرص التدريبية.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبارك لسلطنة عُمان يومها الوطني الـ49