الاتحاد

الاقتصادي

وزير التجارة الأميركي يدعو إلى الاستثمار في العراق

دعا وزير التجارة الاميركي كارلوس جوتيريز أمس الشركات العالمية الى استغلال تحسن الوضع الامني في العراق للاستثمار في هذا البلد الذي انهكته الحرب·
وقال جوتيريز في مؤتمر صحافي في عمان إن ''الوضع الامني في العراق تحسن كما نرى اليوم بشكل يدعونا الى الاعتقاد انه يجب على الشركات النظر الى الفرص المتاحة للاستثمار فيه''·
واضاف إن ''الاستثمار سيوفر فرص عمل ما سيعطي الناس الامل ونظرة مختلفة نحو المستقبل في بلادهم''· واوضح جوتيريز أن ''نمو الاقتصاد العراقي سينعكس بالايجاب للاردن وللمنطقة ككل''·
وفيما يتعلق بالتبادل التجاري بين العراق والولايات المتحدة، قال الوزير الاميركي إن ''الارقام لازالت صغيرة''· واشار الى أن ''الصادرات العراقية سجلت ارقاما جيدة نتيجة ارتفاع اسعار النفط في السوق العالمية حيث ارتفعت من ثمانية مليارات دولار عام 2003 لتصل الى ما يقارب 28 مليار دولار معتمدة بشكل كبير على النفط''·
وقال جوتيريز ''إننا الآن امام نافذة امل يمنحنا اياها تحسن الوضع الامني هناك ونأمل أن تنمو الارقام ليس فقط بين الولايات المتحدة والعراق بل مع مختلف دول العالم''· وتشير بعض التقديرات الى أن العراق يمتلك ثالث اكبر احتياطي نفطي في العالم ويتركز النفط في جنوبه وشماله· وتوقع صندوق النقد الدولي في 17 من الشهر الماضي أن يحقق الاقتصاد العراقي استقرارا خلال الفترة 2008-2009 رغم المشاكل السياسية والامنية مع انتعاش انتاج النفط وتقدم الحكومة نحو تطبيق اصلاحات·

اقرأ أيضا

3500 سلعة بأسعار مخفضة في 75 منفذاً بالعين