الاتحاد

الإمارات

الحكام يؤدون صلاة عيد الفطر مع المواطنين

حمد الشرقي ومحمد بن حمد والجموع يؤدون الصلاة

حمد الشرقي ومحمد بن حمد والجموع يؤدون الصلاة

أدى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات صباح أمس صلاة عيد الفطر السعيد مع الشيوخ و جموع المصلين .

الشارقة
فقد أدى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة صلاة العيد صباح أمس بحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة صلاة عيد الفطر في مصلى البديع بمدينة الشارقة.

وأدى الصلاة إلى جانب سموهما، الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني المستشار في مكتب سمو الحاكم والشيخ خالد بن عبد الله القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام، والشيخ صقر بن محمد القاسمي رئيس دائرة الشؤون الإسلامية والأوقاف، والشيخ خالد بن سلطان بن محمد القاسمي رئيس مجلس التخطيط العمراني، والشيخ محمد بن عبد الله آل ثاني رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية.

كما أداها، الشيخ محمد بن صقر القاسمي، والشيخ أحمد بن عبد الله آل ثاني رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الثقافي والرياضي، ومعالي عبد الرحمن محمد العويس وزير الصحة، ومعالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة، وراشد أحمد بن الشيخ رئيس الديوان الأميري، وعدد من أعضاء المجلسين التنفيذي والاستشاري لإمارة الشارقة وكبار المسؤولين بالشارقة ووجهاء وأعيان البلاد وجمع غفير من المصلين من أبناء الدولة والجاليات العربية والإسلامية.

واستمع صاحب السمو حاكم الشارقة والمصلون إلى خطبة صلاة عيد الفطر، حيث ألقى فضيلة الشيخ عزيز فرحان العنزي خطبه جامعة دعا فيها المصلين لإقامة أركان الإسلام والإيمان على النهج الصحيح واتباع سنة النبي صلى الله عليه وسلم وعدم الابتداع واتقاء الفتن بالالتزام بما أمر الله به ونصت عليه السنة النبوية الشريفة في طاعة ولي الأمر واتباع أمره.
وحث الخطيب المصلين على مواصلة التزود بالعبادات كما كان من أمرهم في شهر رمضان الكريم، مبيناً في خطبته آداب العيد وسننه ومنها التكبير والخروج إلى صلاة العيد وما لها من أجر عند الله تعالى وثواب زكاة الفطر التي شرعت لإدخال الفرحة في قلوب المحتاجين والفقراء وتطهير لأموال الناس ودعاهم لاغتنام هذه الأيام الفضيلة والمباركة في صلة الرحم و ترك القطيعة، مبيناً فضل صلة الرحم وأجره عند الله وأثره في زيادة أواصر القرابة والمودة بين أبناء المجتمع الواحد.

وانتهى الخطيب في الابتهال بالدعاء للمولى عز وجل أن يحفظ الله على الإمارات الأمن والأمان ويوفق ولاة الأمر لما فيه خير وصلاح المجتمع.
وعقب الصلاة تبادل صاحب السمو حاكم الشارقة التهاني بهذه المناسبة الإسلامية الكريمة مع مهنئيه من الشيوخ وكبار المسؤولين ووجهاء وأعيان البلاد والمواطنين والمقيمين من أبناء الجاليات العربية والإسلامية.

عجمان
وفي عجمان، أدى صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان صباح أمس صلاة عيد الفطر المبارك بمسجد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، وأدى الصلاة إلى جانب سموه، سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولى عهد عجمان .

كما أدى الصلاة إلى جانب سموهما الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون المالية والإدارية والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية بعجمان، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، ومعالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس الديوان الأميري بعجمان، وعدد من الشيوخ والمسؤولين وجموع غفيرة من المواطنين وأبناء الجاليات العربية والإسلامية.

وأم المصلين فضيلة الشيخ حسين معين الحوسني مدير المعهد العلمي الإسلامي في عجمان الذي هنأ المسلمين بعيد الفطر المبارك، ثم تحدث عن ضرورة تمسك المسلمين بكتاب الله وسنة نبيه عليه الصلاة والسلام كما أوصاهم بتقوى الله وحسن المعاملة والتواصل والتراحم فيما بينهم.

وأوصى الإمام جموع المصلين بصلة أرحامهم وبر آبائهم وأمهاتهم أحياء وأمواتا، فالعيد بوصلهم يكمل والخير ببرهم يجمل وهنيئا لمن بر أباه وأمه ووصل أخاه وأخته وأقاربه ورحمه وأصدقاءه وجيرانه فإن المجتمع المسلم مجتمع تزاور وتواصل وتواد وتراحم .
وأكد أن هذا اليوم يوم التواصل مع الناس وصلة الأرحام ولين الكلام ونبذ الخصام وإفشاء السلام وخير الناس من دام وصله معهم وتحمل منهم، مشيرا إلى أن يوم العيد هو يوم السرور وانشراح الصدور يوم الفرح بفضل الله وبرحمته مصداقا لقوله تعالى “ قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا”.

ودعا الإمام المولى عز وجل أن يوفق الله عز وجل قيادتنا الرشيدة إلى ما فيه خدمة الإسلام وخير البلاد والعباد وان يحفظ الله دولتنا بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات من كل سوء.
وبعد الانتهاء من صلاة عيد الفطر المبارك تبادل صاحب السمو حاكم عجمان وسمو ولى عهد عجمان التهاني بمناسبة العيد مع الشيوخ وكبار المسؤولين ،كما تقبل سموهما التهاني من الشيوخ والمسؤولين وأعيان البلاد وأبناء الجاليات العربية والإسلامية.

الفجيرة
وفي الفجيرة، أدى صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة صلاة عيد الفطر السعيد صباح أمس مع جموع المصلين بمصلى العيد الكبير وسط مدينة الفجيرة.

وأدى الصلاة إلى جانب سموه، سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، والشيخ صالح بن محمد الشرقي رئيس دائرة الصناعة والاقتصاد بالفجيرة، والشيخ الدكتور راشد بن حمد بن محمد الشرقي رئيس هيئه الفجيرة للثقافه والإعلام، والشيخ مكتوم بن حمد بن محمد الشرقي، والشيخ سيف بن حمد بن سيف الشرقي رئيس هيئة المنطقة الحرة بالفجيرة، والشيخ المهندس محمد بن حمد بن سيف الشرقي مدير دائرة الحكومة الإلكترونية، وعدد من الشيوخ وكبار المسؤولين ورؤساء ومدراء الإدارات الاتحادية والمحلية وأعيان البلاد وجمع غفير من أبناء الأمتين العربية والإسلامية.

وقال فضيلة الشيخ حمد الكندي الواعظ بالهيئة العامة لشؤون الإسلامية بالفجيرة خلال خطبة العيد: “ إن يوم العيد هو يوم التواصل مع الناس وصلة الأرحام ولين الكلام ونبذ الخصام وإفشاء السلام وخير الناس من دام وصله معهم وتحمل منهم وحث لي المحافظة على الصلاة في جماعة والاستزادة من كتاب الله تعالى والمحافظة على نهضة الدولة ورقيها وترسيخ قيم الحق والعدالة والسلام والمحبة.

وفي نهاية الخطبة دعا الخطيب المولى عز وجل أن يحفظ دولة الإمارات من الفتن ما ظهر منـها وما بطن وأن يديم عليها نعمة الأمن والأمان وعلى سائر بلاد المسلمين وأن يوفق ولي أمرنا صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “ حفظه الله” لما يحبه ويرضاه.

أم القيوين
وفي أم القيوين، أدى صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين صلاة عيد الفطر السعيد صباح أمس بمسجد الشيخ زايد بمدينة أم القيوين، وأدى الصلاة إلى جانب سموه، سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين.

كما أدى الصلاة إلى جانب سموهما، معالي الشيخ حميد بن أحمد المعلا، والشيخ خالد بن راشد المعلا رئيس الديوان الأميري، والشيخ محمد بن راشد المعلا رئيس دائرة المتاحف، والشيخ سيف بن راشد المعلا رئيس دائرة التنمية الاقتصادية ، والشيخ مروان بن راشد المعلا رئيس دائرة الأراضي والأملاك، والشيخ أحمد بن سعود بن راشد المعلا نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أم القيوين، والشيخ محمد بن سعود بن راشد المعلا رئيس مجلس أمناء جائزة راشد بن أحمد المعلا للقرآن الكريم والثقافة الإسلامية، والشيخ ماجد بن سعود بن راشد المعلا رئيس مجلس أمناء مؤسسة سعود بن راشد المعلا للأعمال الخيرية والإنسانية، والمهندس الشيخ أحمد بن خالد المعلا رئيس دائرة التخطيط والمساحة، والشيخ عبدالله بن سعود بن راشد المعلا، والشيخ علي بن سعود بن راشد المعلا، والشيخ صقر بن سعود بن راشد المعلا، والشيخ حميد بن سعود بن راشد المعلا وعدد من الشيوخ والمسؤولين.

وأم المصلين فضيلة الشيخ محمد إبراهيم حميد الذي أكد أهمية هذا اليوم في زيارة الأقارب والأرحام لما فيه من تواد وتراحم وخلق المحبة والاحترام بين الناس.
ودعا الشيخ محمد إبراهيم إلى تجديد أواصر الحب بين الأصدقاء والتراحم بين الأقرباء والتعاون بين الناس جميعا، ففي العيد تتقارب القلوب على المودة وتجتمع على الالفة وتتناسى ذو النفوس الطيبة أضغانهم فيجتمعون بعد افتراق ويتصافحون بعد انقباض.

وقال إن هذا العيد يوم فرح وسرور يظهر فيه البشر والحبور ويتجمل فيه المسلم بأحسن الملابس والعيد مظهر من شعائر العبودية لله تعالى يأتي تتويجا لعبادة الصوم التي من أبرز مدلولاتها الولادة الجديدة للمسلم بلا آثام ولا خطايا.
ودعا الشيخ إبراهيم أن يوفق الله تعالى قيادتنا الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “ حفظه الله “ وان يؤيد إخوانه حكام الإمارات وولي عهده الأمين.
وعقب صلاة العيد السعيد تبادل صاحب السمو حاكم أم القيوين وسمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا التهاني والتبريكات مع أصحاب السمو الشيوخ وكبار المسؤولين والمواطنين بهذه المناسبة .

رأس الخيمة
وفي رأس الخيمة، أدى صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، وسمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة صباح أمس صلاة عيد الفطر المبارك بمصلى العيد الكبير في خزام برأس الخيمة.
وأدى الصلاة إلى جانب سموهما الشيخ عمر بن صقر القاسمي، والشيخ أحمد بن صقر القاسمي رئيس دائرة الموانئ والجمارك رئيس المنطقة الحرة، والمهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني، والشيخ عمر بن عبدالله القاسمي، والشيخ صقر بن خالد بن حميد القاسمي رئيس مجلس إدارة مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه، والشيخ جمال بن صقر بن سلطان القاسمي والشيخ ماجد بن سلطان بن صقر القاسمي، والشيخ أحمد بن سعود بن صقر القاسمي، والشيخ صقر بن عبدالله بن حميد القاسمي، والشيخ خالد بن سعود بن صقر القاسمي، والشيخ صقر بن سعود بن صقر القاسمي، وعدد من الشيوخ والمسؤولين وجموع المواطنين وأبناء الجاليات العربية والإسلامية.

وأم المصلين فضيلة الشيخ أحمد محمد الشحي مدير عام مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه الذي تناول في خطبته المعاني الجميلة التي يحملها شهر رمضان المبارك، واصفاً الشهر الفضيل بأنه يمثل أعظم فرصة للكسب المبرور والعمل الصالح، شاكرا الله عز وجل على نعمه التي لا تحصى ولا تعد.
.
متناولًا في خطبته القيم بعض من الدروس والعظات الكثيرة والقيم السامية التي يدعو لها ديننا الحنيف والتي يجب أن يتمسك بها كل مسلم حتى يعم الخير وتسود المحبة.

وأكد الشيخ أحمد محمد الشحي في خطبته أهمية دور المرأة في بناء المجتمع وحسن المعاملة لما في ذلك من تواد وتراحم وخلق المحبة والاحترام بين الناس والتمسك بكتاب الله عز وجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم والمحافظة على الصلاة وقراءة القرآن والاعتزاز بكتاب الله واتخاذه هداية ومنهجاً ودستوراً وتشريعاً وسلوكاً مع التحلي بآداب الدين والتعاون على البر والتقوى.

وتوجه في ختام الخطبة بالدعاء إلى المولى عز وجل أن يمن على صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بموفور الصحة والعافية وعلى إخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات وأولياء العهود وشعب الإمارات والأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات وترحم على روح المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والشيوخ المؤسسين طيب الله ثراهم وأسكنهم فسيح جناته.
وبعد الانتهاء من أداء الصلاة والخطبة تبادل صاحب السمو حاكم رأس الخيمة التهاني بالعيد السعيد مع الشيوخ وكبار المسؤولين وجموع المصلين.

اقرأ أيضا

الإمارات تبحث تعزيز التعاون في قضايا العمل مع البحرين ومصر والأردن