الاتحاد

الرياضي

«البافاري».. عملاق من دون مدرب !

ليفاندوفيسكي

ليفاندوفيسكي

مراد المصري (دبي)

هل يعقل أن يلعب الفريق بصورة أفضل من دون مدرب؟ هذا ما يجيب عنه بايرن ميونيخ بحالة متفردة، بعدما قدم أداءً مميزاً وحقق فوزاً كبيراً على غريمه دورتموند برباعية نظيفة أمس الأول، في قمة مباريات الدوري الألماني لكرة القدم، بعد أداء مقنع وفوز عريض مغاير تماماً لحالة الفريق مع مدربه السابق الكرواتي نيكو كوفاتش.
ورغم وجود الفراغ الفني بعدم حسم «البافاري» مسألة المدرب الجديد، فإن لاعبي الفريق أثبتوا أنهم قادرون على اللعب بصورة أفضل دون تعليمات مشددة، معتمدين على خبرتهم ومهاراتهم اللازمة لحسم هذا النوع من المباريات.
ودخل البولندي روبرت ليفاندوفيسكي تاريخ «البوندسليجا»، حينما أصبح أول لاعب يسجل في 11 مباراة متتالية، حيث لم يفوت قطار الهداف أي محطة منذ بداية الموسم، وترك بصمته أمام جميع الفرق التي قابلها، وسط أداء تصاعدي مميز عكس مسألة تقدمه بالسن تدريجياً. ونجح ليفاندوفيسكي، بترسيخ موقعه بوصفه الهداف التاريخي لمواجهات بايرن ميونيخ ودورتموند، بعدما رفع رصيده إلى 17 هدفاً، كما أن هدفه الثاني حمل الرقم 2500 لبايرن ميونيخ على ملعبه على مدار تاريخ مبارياته في «البوندسليجا»، وهو الانتصار رقم 1100 على ملعبه تاريخياً في المسابقة المحلية.
وجاء الفوز ليرفع البايرن رصيده 6 انتصارات متتالية على ملعبه أمام دورتموند، في مواجهات «البوندسليجا»، ليقترب من معادلة الرقم الذي حققه بالتفوق على نفس الفريق 8 مرات متتالية بالفترة بين عامي 1977 و1984، كما أن البايرن سجل 4 أهداف أو أكثر في جميع مبارياته الخمسة الأخيرة على ملعبه أمام الفريق الأصفر والأسود، وبالمجمل العام، فإن شباك دورتموند اهتزت 24 مرة في «أليانز أرينا» منذ موسم 2015-2016، ليكون الضحية المفضلة لمنافسه.
وشهدت المباراة عودة الألماني توماس موللر لبريقه المفقود، بعدما أصبح أول لاعب يصنع 100 هدف أو أكثر في الدوري الألماني، ليستعيد الثقة اللازمة، بعدما همش كوفاتش دوره مع الفريق. وتحدث أولي هونيس رئيس بايرن ميونيخ عقب المباراة، وقال: «ظهر الفريق بمستوى طيب للغاية وقاتل اللاعبون من أجل الفوز منذ الدقيقة الأولى، لم تسنح لدورتموند أية فرصة لهز شباكنا، وجميعنا شاهدنا كيف قدم الفريق مباراة رائعة تحت قيادة هانسي فليك القريب من اللاعبين».

اقرأ أيضا

كأس رئيس الدولة يجدد تحدي النخبة والقوة