الاتحاد

الاقتصادي

مهرجان التسوق العالمي ينطلق اليوم على «الإنترنت»

مهرجان التسوق العالمي ينطلق اليوم على «الإنترنت»

مهرجان التسوق العالمي ينطلق اليوم على «الإنترنت»

خالد الغيلاني (أبوظبي)

ينطلق اليوم في المتاجر الرقمية الصينية، مهرجان التسوق العالمي الذي يصادف 11 نوفمبر من كل عام، حيث يشارك أكثر من 200 ألف علامة تجارية، مع مليون منتج جديد، ومن المتوقع أن يشارك في الشراء هذا العام أكثر من 500 مليون مستخدم، بزيادة 100 مليون مستخدم عن العام الماضي، وتبلغ الخصومات المقدرة للعملاء من العروض الترويجية حوالي 7.2 مليار دولار. ويهدف المهرجان إلى التركيز على «الاستهلاك الجديد» و«الأعمال الجديدة» والمساهمة الفعالة لمجتمع أخضر أكثر استدامة، إلى جانب تحفيز الطلب على الاستهلاك ودعم الرفاهية ونمط الحياة في الصين من خلال العلامات التجارية والمنتجات الجديدة. ويعمل التجار في الصين وفي جميع أنحاء العالم على تنمية أعمالهم، من خلال ابتكار المنتجات المبنية على البيانات ورؤى المستهلكين من خلال تقنيات تساهم في تحليل مشاركة المستخدمين، وتعتمد على مخرجات لإسعادهم، عبر سلسلة إمداد عالمية لتلبية الطلب المتزايد من المستهلكين على العلامات التجارية الجديدة والمنتجات الجديدة في الأسواق. ورصدت المتاجر الإلكترونية 70% من المستهلكين النشطين الجدد يأتون من الأسواق الأقل تطوراً ومن مدن منخفضة المستوى، مما يعكس نمو استقطاب عملاء جدد. ولأول مرة هذا العام، سيتم تسليط الضوء على الاستدامة عبر إعادة تدوير عبوات الورق المقوى الخاص بتغليف المنتجات، وسيتم ذلك بتحويل 75 ألف موقع في الصين إلى محطات إعادة تدوير دائمة، وإيعاز شركات البريد السريع لتجميع صناديق الورق المقوى المستخدمة ولإعادة تدويرها. وتسعى إدارة المهرجان لتحفيز المستهلكين لإعادة التدوير من خلال مكافآت نقاط «الطاقة الخضراء» ويتوقع توفير 200 ألف كيلو واط من الطاقة في 11 نوفمبر في مراكز البيانات الخاصة بها والتي سيتم تشغيلها بالطاقة المتجددة وتكنولوجيا الحفاظ على الطاقة مثل الخوادم المبردة بالسوائل. وكان مهرجان التسوق 11.11 قد بدأ في عام 2009 بمشاركة 27 تاجراً فقط كحدث للتجار والمستهلكين لزيادة الوعي حول قيمة التسوق عبر الإنترنت، في العام الماضي شارك أكثر من 180,000 تاجر في هذا الحدث، حيث أنفق المستهلكون ما يقارب 30.5 مليار دولار خلال فترة الـ24 ساعة.

اقرأ أيضا

أحمد بن سعيد: الإمارات تدعم المبادرات السلمية لحل الخلافات