الاتحاد

الاقتصادي

إبحار أول سفينة عملاقة من مشروع «الإمارات للألمنيوم» في غينيا

إبحار أول سفينة عملاقة  من مشروع «الإمارات للألمنيوم» في غينيا

إبحار أول سفينة عملاقة من مشروع «الإمارات للألمنيوم» في غينيا

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أمس، إبحار أول سفينة عملاقة من نوع «Capesize» من شركة «غينيا ألومينا كوربوريشن» التابعة والمملوكة بالكامل لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم لتعدين البوكسيت في غينيا. واتجهت السفينة «إم في بيرج روزا» التي يديرها خط الشحن «بيرج بولك»، إلى أحد العملاء في الهند محمّلةً بنحو 173,000 طن من خام البوكسيت، وتعد هذه السفينة العملاقة التي يبلغ طولها 300 متر، من أكبر السفن في العالم المخصصة لشحن المواد السائبة. وكانت صادرات البوكسيت من «غينيا ألومينا كوربوريشن» بدأت منذ أغسطس الماضي، إلا أنها لم تكن تستخدم سوى السفن الأصغر حتى الآن. ويقع الرصيف الخاص بشركة «غينيا ألومينا كوربوريشن» في ميناء كامسار على نهر «نونيز»، على بعد 17 كم من البحر المفتوح. وقال عبدالله جاسم بن كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم «يسهم استخدام السفن العملاقة لنقل البوكسيت من غينيا ألومينا كوربوريشن في خفض تكاليف الشحن، إضافة إلى تعزيز التنافسية العالمية لخام البوكسيت الذي ننتجه».

اقرأ أيضا

وكالة الطاقة: «أوبك+» تواجه «تحدياً كبيراً» في 2020