الاتحاد

الاقتصادي

الهاملي: الإمارات ملتزمة بحماية النمو والاقتصاد في المنطقة

محمد الهاملي يفتتح معرض كهرباء الشرق الأوسط 2008 في دبي

محمد الهاملي يفتتح معرض كهرباء الشرق الأوسط 2008 في دبي

قال معالي محمد بن ظاعن الهاملي وزير الطاقة أمس إن الأسواق العالمية بها ما يكفي من النفط وأن من السابق لأوانه توقع ما سيقرره وزراء أوبك في اجتماعهم القادم في مارس· وقال لرويترز: ''السوق يحظى بإمدادات كافية·''
وأضاف أن وزراء اوبك سيجتمعون يوم الخامس من مارس وسيبحثون العوامل الأساسية في السوق قبل اتخاذ قرار· وأكد أن حكومة الإمارات العربية المتحدة ملتزمة بحماية النمو والاقتصاد في المنطقة، وتدرك تمام الإدراك الدور الحيوي الذي تلعبه الطاقة في كل قضايا التنمية الاجتماعية والاقتصادية·
وأضاف الهاملي في تصريح صحفي عقب افتتاحه معرض كهرباء الشرق الأوسط ،2008 في دبي أمس إنني على ثقة من أن معرض كهرباء الشرق الأوسط يمثل ثروة من الفرص التجارية والحلول المتطورة التي سوف تساعد في نمو وتطوير البنى التحتية لقطاع الطاقة في جميع أنحاء المنطقة''·
وقال: ''في الوقت الذي تواصل فيه المنطقة النمو بمعدل مذهل، فإن الطلب على الطاقة يخلق فرصاً غير مسبوقة للاستثمار في الشرق الأوسط بصورة عامة وفي دولة الإمارات العربية المتحدة على وجه الخصوص''·
وأكد في بيان تلقت الاتحاد نسخة منه أمس أن المعرض يوفر ملتقى مهنياً يمتاز بحسن التنظيم لممثلين من جميع قطاعات صناعة الطاقة ليتفاعلوا مع الشركات والهيئات الرائدة في العالم· وحسب نص البيان فإن دورة المعرض الحالية تعتبر هذه الدورة أكبر دورة تقام حتى الآن في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حيث يضم المعرض منتجات وخدمات لجميع قطاعات صناعة الطاقة·
ويغطي الحدث بصورة شاملة توليد الطاقة والمياه والإنارة والغاز والطاقة الجديدة والمتجددة·
وقالت سارة وودبريدج مديرة المعارض في ''أي آي آر الشرق الأوسط'' وهي الشركة المنظمة للحدث ''يحقق كهرباء الشرق الأوسط نمواً ملحوظاً على مدى تاريخه الذي يصل إلى 33 عاماً وذلك نتيجة لتلبيته للاحتياجات الخاصة للمنطقة، ولقيام الآلاف من كبار المحترفين بقطاع الطاقة بزيارة المعرض كل سنة''·
وأضافت وودبريدج ''لقد عززنا باستمرار المعرض على مر السنين، وأطلقنا قطاعات يتم التركيز عليها بشكل خاص مثل المياه والإنارة وذلك لتعظيم فعاليتها· وتعني صلاتنا القوية بالصناعة أنه بوسعنا أن نقدم منصة تسهم حقاً في تنمية قدرات الطاقة بالمنطقة، ونحن نضطلع بهذه المسؤولية بغاية الجدية''·
ويتوقع منظمو المعرض الإعلان عدداً من الصفقات الكبيرة تقدر بملايين الدولارات
وأكدت وودبريدج أن التسجيل المسبق للزوار كان قوياً بصورة خاصة هذا العام· ونتوقع أن يزور معرض هذا العام أكثر من 35 ألفاً من الزوار التجاريين من أكثر من 95 بلداً، نسبة كبيرة منهم من كبار صانعي القرار''· ويقام كهرباء الشرق الأوسط 2008 على مساحة تبلغ 34 ألف متر مربع، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 17% مقارنة مع العام الماضى، كما يشارك فيه أكثر من 900 عارض من 55 بلداً بالإضافة إلى 20 جناحاً وطنياً· ويحظى كهرباء الشرق الأوسط 2008 باعتراف دولي بوصفه القوة الدافعة وراء صناعة الطاقة في الشرق الأوسط، ويصنفه العارضون والزوار على إنه الحدث العالمي الرائد من نوعه· ويلقى المعرض دعماً من هيئة الكهرباء والمياه الاتحادية وترعاه شركات سي آند أس كونترولز آند سويتشجير، كليبسال، إيتون، هافلز سيلفانيا، جينجان وجبيل إخوان·

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد: الرؤية الواضحة جعلت بلادنا نموذجاً عالمياً للعيش والعمل