الاتحاد

الملحق الرياضي

احتدام المنافسات في بطولة «أم الإمارات» لرماية السيدات

تتويج الفائزين في البطولة (من المصدر)

تتويج الفائزين في البطولة (من المصدر)

القاهرة (الاتحاد)

احتدمت المنافسات في اليوم قبل الأخير من النسخة الثانية لبطولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات التي تحتضنها جمهورية مصر العربية، بمشاركة 8 دول، هي الكويت والإمارات وإيطاليا وكازاخستان وبلغاريا وأرمينيا والسودان وتونس.
وتشهد ميادين نادي الصيد المصري بمدينة السادس من أكتوبر، صباح اليوم، منافسات بطولة رماية الأطباق من الحفرة «التراب» بمشاركة واسعة، حيث تم تسجيل 15 رامية حتى الآن، بينهن راميتان من الإمارات هما فاطمه محمد وعائشة محمد، إلى جانب مشاركة 22 لاعبة في رماية المسدس الذي يقام على ميادين نادي رماية القوات المسلحة بأهرامات الجيزة.
وأسفرت منافسات البندقية 3 أوضاع «واقفاً ومرتكزاً وراقداً» عن فوز المنتخب المصري بالميداليات الثلاث.
وأعرب يوسف علي، رئيس مجموعة اللولو العالمية، الراعي الرئيس للبطولة، عن سعادته بالنجاحات التي حققتها البطولة في نسختها الثانية وما حظيت به من مشاركة واسعة، مهنئاً اللجنة المنظمة العليا والفائزين في المسابقات، ووجه الشكر إلى اللجنة المنظمة العليا للبطولة لإتاحة الفرصة لمجموعته للمشاركة في رعاية البطولة»، وأضاف: «البطولة ولدت عملاقة وبرعاية ودعم كريمين من سمو «أم الإمارات» التي قدمت للرياضة النسائية في العالم عامة، ولسيدات الرماية خاصة، واحدة من أقوى وأفضل المبادرات التي ساهمت في تطوير هذه الرياضة العالمية والأولمبية»، وأشار إلى أنه حرص على استمرار دعم هذه البطولة وللعام الثاني على التوالي، قناعةً منه بأهمية دعم القطاع النسائي، وتحديداً الرياضة النسائية.
أما على صعيد منافسات الجائزة الكبرى «مصر الإمارات» للرجال والتي تقام للمرة الأولى، فسوف تستكمل المنافسات برماية جولتين تضاف إلى مجموع جولات أمس «الثلاث»، ويتنافس 50 رامياً على الميداليات الثلاث والجوائز المالية لرماية الأطباق من الحفرة «التراب»، ويشارك منتخب الإمارات في هذه البطولة بسبعة رماة هم سيف مانع سيف، وحمد أحمد مجرن، ووليد حمد نهيل، وأحمد يحيى الحمادي، وعبد الله محمد بوهليبه، وأحمد علي حمد والعرياني ظاهر.

اقرأ أيضا