القاهرة (وكالات) أعلنت الخارجية المصرية أمس، الإفراج عن 49 مصرياً محتجزاً لدى ميليشيات الحوثي في صنعاء، وذلك بعد جهود واتصالات للإفراج عنهم، مناشدة رعاياها في اليمن «اتخاذ أقصى درجات الحذر والابتعاد عن أماكن الاشتباكات». وذكر المتحدث باسم الخارجية المصرية المستشار أحمد أبوزيد في بيان أن المحتجزين المصريين عادوا إلى أماكن إقامتهم في مدينة الحديدة، موضحا أن هناك إجراءات لعودتهم إلى البلاد. كما أشار المتحدث إلى أن جهود السفارة المصرية في اليمن تواصلت منذ اللحظة الأولى للإفراج عن المحتجزين، مبينا أن اتصالات مكثفة بهذا الشأن جرت مع العديد من المسؤولين. وأوضح أن الاتصالات شملت أيضاً مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد واللجنة الدولية للصليب الأحمر وأطرافا إقليمية أخرى دون أن يحددها.