الاتحاد

الرياضي

«العنصرية» تضرب اتحاد الكرة الإيطالي

طلب الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من الاتحاد الايطالي للعبة التحقيق في تعليقات صدرت عن كارلو تافيكيو المرشح الأبرز لرئاسة الاتحاد المحلي والتي وصف فيها اللاعبين الأفارقة بأنهم «أكلة الموز».
وأضاف الفيفا في بيان أمس: «التقارير الإعلامية المتعلقة بالتعليقات العنصرية الصادرة عن أحد المرشحين لرئاسة الاتحاد الإيطالي استثارت قوة المهام التابعة للفيفا والمكلفة بالتصدي للعنصرية والتمييز ورئيسها جيفري ويب».
وتابع: «ونتيحة لذلك أرسل الفيفا خطابا إلى الاتحاد الإيطالي لكرة القدم طالبا منه أن يتخذ الخطوات الملائمة للتحقيق واتخاذ القرار في هذه الواقعة وابلاغ الفيفا».
وقوبل تافيكيو نائب رئيس الاتحاد الإيطالي بموجة من الانتقادات عقب تعليقاته والتي جاءت خلال التجمع الصيفي لرابطة مسابقات دوري الهواة بإيطاليا.
واقترح تافيكيو البالغ من العمر 71 عاماً تقليد النموذج الإنجليزي بوضع متطلبات خاصة للاعبين القادمين من خارج دول الاتحاد الأوروبي.
وقال تافيكيو: «في إنجلترا يضعون شروطاً للاعبين القادمين من الخارج وإن كانوا لاعبين محترفين فإنه يسمح لهم باللعب».
وأضاف: «أما هنا فنجد لاعبين كانوا في السابق يأكلون الموز وفجأة يجدون أنفسهم ضمن الفريق الأول للاتسيو، هذا ما يحدث هنا، أما في إنجلترا فتحتاج لعرض خبراتك وسجلك».

واعتذر تافيكيو مرتين عن تصريحاته إلا أنه لم يشر إلى مسألة انسحابه من الترشح لرئاسة الاتحاد الإيطالي.
ويتوقع لتافيكيو الذي يرأس رابطة مسابقات دوري الهواة أن يهزم ديميتريو البرتيني لاعب ميلان وإيطاليا السابق في انتخابات رئاسة الاتحاد الإيطالي لكرة القدم في 11 أغسطس المقبل.
وتأتي معركة رئاسة الاتحاد الإيطالي بعد استقالة رئيسه السابق جيانكارلو ابيتي مباشرة بعد الخروج المهين من كأس العالم.
وظهر أول مؤشرات تصدع الدعم القوي الذي يحظى به تافيكيو من قبل أندية دوري الدرجتين الأولى والثانية أمس الأول عندما قال فيورنتينا إن على تافيكيو أن ينسحب من السباق على رئاسة الاتحاد الإيطالي.
(روما - رويترز)

اقرأ أيضا

الوحدة يستعد للآسيوية في هولندا