صحيفة الاتحاد

الرياضي

منتخب السيدات يهدي الإمارات لقب الرماية الحركية

منتخبنا للسيدات على منصة التتويج في مسابقة الفرق للرماية الحركية بأولمبياد الشرطة (من المصدر)

منتخبنا للسيدات على منصة التتويج في مسابقة الفرق للرماية الحركية بأولمبياد الشرطة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

توج منتخبنا بلقب مسابقة فرق السيدات، في ختام بطولة الرماية الحركية «التكتيكية»، ضمن منافسات دورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة التي تقام برعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وينظمها اتحاد الشرطة الرياضي على ميادين الرماية في منطقة الحفار بالوثبة في أبوظبي.
حضر تتويج الفائزين، الفريق أول الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح رئيس الاتحاد الدولي للشرطة، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي مفتش عام وزارة الداخلية، وساندرو ديركس الأمين العام للاتحاد الدولي، واللواء عبدالله المهنا رئيس الاتحاد الكويتي الرياضي للشرطة، والعميد وليد سالم الشامسي، رئيس اللجنة المنظمة مدير الدورة، وألن جولي نائب رئيس الاتحاد للرماية الحركية «الابسك»، والعقيد خالد علي النجار الأمين العام المساعد ومدير المكتب الرئاسي للاتحاد الدولي الرياضي للشرطة، ورؤساء وأعضاء الفرق المشاركة، وأعضاء اللجنة العليا ورؤساء اللجان الفرعية المنظمة.
وقلد الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح رفقة ساندرو ديريكس الأمين للاتحاد الدولي والعميد عبدالرحمن الحقان، أمين الصندوق الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في مسابقة فردي الرجال، حيث حصل الرامي زبليتال ميروسلاف من جمهورية التشيك المركز الأول، وجاء في المركز الثاني جورجي باتكي من جمهورية هنغاريا، وجاء جورج بالسترونس في الترتيب الثالث من إسبانيا.
كما قام اللواء أحمد ناصر الريسي رفقه العميد عادل عبدالرحمن مدير عام المالية والخدمات، والعميد أحمد حمدان الزيودي رئيس لجنة الحكام بتتويج الفائزين بالمراكز الثلاث الأولى في مسابقة فردي السيدات، حيث حصلت الرامية تيما سلمون من هنغاريا على المركز الأول، كما جاءت مريم التميمي في الترتيب الثاني من الإمارات، وحصلت سايرة مقالي بالمركز الثالث من كولومبيا، وعزفت الموسيقى النشيد الوطني لجمهورية هنغاريا.
وقام اللواء عبدالله المهنا، رئيس الاتحاد الكويتي للشرطة رفقه العميد عبدالملك عبدالرحيم جاني رئيس الأكاديمية الأولمبية، ومحمد بوزفور رئيس الاتحاد المغربي بتتويج الفائزين بمسابقة فرق رجال، حيث فازت إسبانيا بالمركز الأول، وجاءت التشيك في المركز الثاني، وحلت النمسا في المركز الثالث.
كما قام العميد وليد سالم الشامسي، مدير الدورة رفقه العقيد خالد النجار الأمين العام المساعد للاتحاد الدولي الرياضي للشرطة، وألن جولي نائب رئيس الاتحاد للرماية الحركية «الابسك» بتتويج الفائزين في مسابقة فرق سيدات، حيث فاز منتخبنا بالمركز الأول، وجاءت بنما في المركز الثاني، بينما حلت هنغاريا بالمركز الثالث.
وتوجه العميد وليد الشامسي بالشكر والتقدير إلى الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، على اهتمام سموه في مثل هذه البطولات لصقل وتطوير إمكانيات ضباط وزارة الداخلية، ودعم سموه اللامحدود للعديد من البرامج والفعاليات والمسابقات الرياضية التي تعود بالنفع والفائدة على العاملين في وزارة الداخلية كافة.
وأكد أهمية مسابقة الرماية الحركية «التكتيكية» لعنصر الشرطة والعاملين في بعض القطاعات والجهات الأمنية المختلفة، والتي تعتمد بشكل أساسي على السرعة ودقة الرمي واللياقة البدنية، حيث يتعامل الرامي مع عدة أهداف متنوعة ومختلفة من خلال عدة وضعيات، ويكون للرامي الحرية الكاملة في التعامل مع الأهداف، والأخذ بعين الاعتبار احتياطات السلامة.

جولة تفقدية
أبوظبي (الاتحاد)

اطلع الفريق أول الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح رئيس الاتحاد الدولي الرياضي للشرطة على ميادين الرماية، حيث قام بجولة تفقدية على جميع ميادين الرماية الحركية «التكتيكية» المصممة على أعلى المستويات، وأثنى على جاهزية الميادين والمنشآت الخاصة بمنافسات بطولة الرماية، وتوجه بخالص الشكر والتقدير إلى المسؤولين بوزارة الداخلية على حسن التنظيم، وكرم الضيافة، وتوفير الدعم اللازم لإنجاح الدورة.
رافق الفريق أول الشيخ أحمد الصباح، خلال الجولة، ساندرو ديركس الأمين العام للاتحاد الدولي، والعميد وليد سالم الشامسي رئيس اللجنة المنظمة مدير الدورة، وأعضاء الاتحاد الدولي، وأعضاء اللجنة العليا، ورؤساء اللجان الفرعية المنظمة للدورة.