الاتحاد

الإمارات

توزيع 10 آلاف كسوة على الفقراء والنازحين في قطاع غزة

أطفال نازحون في غزة يتلقون كسوة العيد (وام)

أطفال نازحون في غزة يتلقون كسوة العيد (وام)

سلمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية في غزة نظيرتها الفلسطينية كسوة ملابس لـ5 آلاف شخص من أعمار مختلفة لتوزيعها على النازحين الفلسطينيين في مراكز الإيواء التابعة للأمم المتحدة.
ووزعت الهيئة بشكل مباشر 5 آلاف كسوة مماثلة بجانب 1500 وجبة إفطار على نازحين آخرين في القطاع.
وقال عماد أبواللبن مدير مكتب هيئة الهلال الأحمر الإماراتية في غزة، إن إغاثة النازحين بالملابس أمر مهم وضروري نظراً لأن آلاف المواطنين بغزة والذين نزحوا من منازلهم إلى مراكز الإيواء تركوها وهم بحاجة إلى ملبس في ظل الظروف الصعبة بسبب الأحداث الجارية هناك.

وأوضح أبواللبن أن الملابس تم توزيعها بطريقتين، الأولى عن طريق توزيع قسيمة شرائية على عدد من الفقراء بقيمة 40 دولاراً، يتوجه خلالها صاحب القسيمة إلى مراكز شرائية منتشرة في قطاع غزة، يستلم بقيمتها ملابس يختارها بنفسه، والطريقة الثانية ملابس تم توزيعها مباشرة في مراكز الإيواء.
وبشأن الإفطارات، لفت أبو اللبن إلى أن توزيع وجبات الإفطار ستنتهي اليوم أو غداً مع انتهاء شهر رمضان المبارك، على أن يتم استبدالها بتوزيع طرود غذائية على النازحين والمتضررين من الأحداث الجارية.

ويأتي هذا ضمن برنامج إغاثي كبير وشامل وضعته هيئة الهلال الأحمر لمساعدة أهالي قطاع غزة في هذه المحنة التي يتعرضون لها.
ويقوم هذا البرنامج على إقامة مستشفى ميداني إماراتي يستقبل الجرحى لعلاجهم في منطقة دير البلح، في حين يتعلق الجانب الآخر من البرنامج بتوزيع آلاف الوجبات والطرود الغذائية والملابس والأغطية على النازحين من ديارهم لمراكز الإيواء التابعة لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا».

(غزة - وام)

اقرأ أيضا

حاكم أم القيوين يطلق «جائزة سعود المعلا للأداء المتميز»