الاتحاد

الإمارات

18 مركز شرطة ذكياً في دبي بحلول 2020

تحرير الأمير (دبي)

تعتزم القيادة العامة لشرطة دبي إنشاء 5 نسخ من المراكز الذكية، موزعة على مستوى الإمارة لتقديم خدمات ذكية للمتعاملين، من دون أي تدخل بشري حيث أطلقت النسخة الأولى المتمثلة في مركز الشرطة الذكي المتكامل في سيتي ووك ومن ثم النسخة الثانية من خلال (walk in) والثالثة عبر(Drive thru) والرابعة عبر مركز الشرطة الذكي العائم»، والأخيرة والمتمثلة في تحويل المراكز التقليدية إلى ذكية، فيما تعمل جميعها إلى تقديم خدمات تسهم في تعزيز الإحساس بالأمن والأمان ورفع جودة الحياة والمساهمة في جعل مدينة دبي الأذكى والأسعد عالمياً.
وكشف رئيس تحليل النظم في الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي بشرطة دبي الرائد أحمد بن فهد، عن خطة استراتيجية للتحول الذكي عبر مراكز الشرطة الذكية المدعومة بأنظمة الذكاء الاصطناعي.
وأضاف لـ «الاتحاد»: أن المراكز الذكية تعمل من دون تدخل بشري، وتقدم خدماتها على مدار 24 ساعة لكل فئات المجتمع، إلى جانب توفر ميزات خاصة لفئة أصحاب الهمم، منوها بأن المراكز توفر للمتعاملين باقة متعددة من 60 خدمة ما بين 27 خدمة رئيسة في مجال الخدمات الجنائية والمرورية وغيرها، إضافة إلى 33 خدمة فرعية بـ7 لغات مختلفة هي العربية والانجليزية والإسبانية والفرنسية والألمانية والروسية والصينية، بما يراعي الطبيعة العالمية لمدينة دبي وتيسيراً على المراجعين من مختلف الجنسيات، وذلك في إطار خطة استراتيجية لتحويل مراكز خدمة المتعاملين التقليدية إلى مراكز ذكية في 2021.
وأشار إلى أن عدد مراكز الشرطة الذكية الحالية (9) ما بين نظام (ووك اون ودرايف ثرو ومركز ذكي متكامل ومركز تقليدي تم تحويله لذكي) فيما سيصل عددها خلال العام المقبل 2020 إلى(18) مركزا من بينها (4) مراكز في إكسبو فضلا عن مركز ذكي متنقل عبارة عن حافلة ذاتية القيادة يستخدم في الأحداث المهمة والفعاليات الكبرى ومركز عائم و4 مراكز درايف ثرو، ووك اون ومتكامل، كاشفا أنه منذ إنشاء مراكز الخدمة الذكية في سبتمبر 2017 بلغ عدد الزائرين منذ تدشينها وحتى الآن أكثر 120 ألف متعامل.
وأوضح بأن المراكز العادية سيتم تحويلها بالكامل وبشكل تدريجي إلى ذكية حيث تم تحويل مركز شرطة المرقبات مؤخرا إلى مركز ذكي ضمن إطار خطة شرطة دبي للتحول الكامل إلى مراكز شرطة ذكية تعمل على مدار 24 ساعة لتقديم خدمات ذكية دون تدخل بشري.
كما سيتم إيقاف تقديم الخدمات الحضورية في 5 مراكز شرطية على مستوى إمارة دبي مع بداية العام المقبل وتشمل شرطة نايف ومركز شرطة الرفاعة ومركز شرطة جبل علي ومركز شرطة الراشدية ومركز شرطة بر دبي وأوضح بأن مركز الشرطة الذكي أو اختصارا بالانجليزية (SPS) عبارة عن مركز شرطة متكامل تفاعلي ذاتي الخدمة من دون تدخل بشري، ويعتبر الأول من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط، إذ يتيح لأفراد المجتمع التقدم بطلب خدمات شرطة دبي التي يتم تقديمها في مراكز الشرطة التقليدية.
ويوفر المركز العديد من الخدمات الذكية، من أبرزها (فتح بلاغ جنائي- تسليم مواد تم العثور عليها وجميع طلبات الشهادات والتصاريح)، ومن المقرر إنشاء هذا النوع من المراكز ذاتية الخدمة والمدعمة بتقنيات ذكية وتفاعلية في العديد من المناطق والمشاريع الجديدة في إمارة دبي، ويعتبر مركز الشرطة الذكي من المشاريع المبتكرة والرائدة والمنسجمة مع التوجهات الحكومية والتطورات العالمية في مجال التكنولوجيا تحديدا في التحول الذكي بتقديم الخدمات وتقليل عدد المراجعين لـ80% في مراكز الخدمة وتسخير تقنيات الذكاء الاصطناعي والروبوتات في تطوير العمل الشرطي.
وأشار إلى أن مركز الشرطة الذكي فاز كأفضل مبادرة مبتكرة في دبي لعام 2018 بجائزة حمدان بن محمد للحكومة الذكية.
وقال: إنه من المتوقع افتتاح أول مركز شرطة عائم ذكي في العالم، في الربع الأول من 2020 الذي سيقدم خدماته وسط البحر في جزر العالم لتلبية احتياجات رواد اليخوت والقوارب ومحبي الأنشطة الرياضية البحرية.

أول مركز ذكي
دشنت شرطة دبي أول مركز ذكي في 2017 بسيتي ووك، بغية نشر الأمن في جميع أنحاء دبي وجعل العملية الشرطية أكثر فاعلية وكفاءة حيث تمكن مركز الشرطة الذكي من تقديم أفضل خدمة ممكنة، عبر كاميرات الرؤية الليلية، ومحادثات الفيديو والاتصال المباشر ثم أعقبته 8 مراكز ذكية في غضون عامين فقط بمنطقة السيف ولامير والنخلة والمرقبات و3 نقاط (درايف ثرو) ومركز واحد بنظام (ووك ان) في المرابع العربية.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يمنح دفعة من العلماء الإقامة الذهبية الدائمة