الاتحاد

الإمارات

«الشؤون الإسلامية» تعد لاستقبال العلماء ضيوف رئيس الدولة لإحياء شهر رمضان

عمال يستكملون تجهيز أحد المساجد قبيل حلول شهر رمضان المبارك

عمال يستكملون تجهيز أحد المساجد قبيل حلول شهر رمضان المبارك

أبوظبي (الاتحاد) - استكملت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف استعداداتها لاستضافة كوكبة من العلماء الأجلاء، ضيوف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، لإحياء أيام وليالي شهر رمضان المبارك.
وتواصل اللجان التنظيمية اجتماعاتها لتفعيل الإجراءات الإدارية والتنظيمية لإنجاز خطة الاستضافة والاستفادة من المكرمة السنوية التي ينتظرها المجتمع والمؤسسات كافة بكل تقدير لسموه لجعل رمضان شهر ذكر وعبادة وتلاوة ومدارسة وفرصة لبث روح التسامح والتعايش والحوار والعلم يتقربون فيه الى الله تعالى ويصلون أرحامهم ويخرجون صدقاتهم، بما يحقق المزيد من التلاحم الاجتماعي والترابط الحضاري بين شرائح وفئات المجتمع كافة.
وأكد الدكتور محمد مطر الكعبي المدير العام للهيئة أن كل مساجد الدولة استكملت استعداداتها لاستقبال الشهر الفضيل، مضيفاً أنه يجري حاليا استبدال بعض السجاد للمساجد التي يحتاج فرشها إلى استبدال، وصيانة المعدات الكهربائية كأجهزة التكييف، ومكبرات الصوت، وتوفير مواد التعطير، والبخور، على أن يتم الانتهاء من ذلك قبل حلول شهر رمضان المبارك، وقد تم عقد اجتماعات موسعة للأئمة والخطباء على مستوى الدولة، وتم وضع برنامج حافل بالمحاضرات والدروس التي سيقدمها العلماء، إضافة إلى الندوات وخطب الجمعة.
ورفع الكعبي أسمى آيات التهنئة والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بمناسبة قرب حلول شهر رمضان المبارك، مشيراً إلى مساعي الهيئة تجاه تطوير رسالة المساجد وإلى المسؤولية الكبيرة التي تقع على كاهلها تجاه بيوت الله تعالى، والتي تحظى بالدعم الكبير والتقدير العظيم في ظل القيادة الرشيدة.
وقال الكعبي إنه تم إعداد مجموعة كبيرة من فتاوى الصيام والزكاة التي يكثر السؤال عنها خلال الشهر الفضيل لنشرها في الصحف، كما تم إعداد البرامج الرمضانية والندوات والبرامج الإذاعية الرمضانية، إضافة إلى محاضرات حول فقه الصيام في مساجد الدولة والتي سيلقيها عدد من وعاظ الهيئة ضمن خطة الوعظ الخاصة بشهر رمضان، فضلاً عن تنظيم الفعاليات الخاصة بإحياء ليلة القدر، وذكرى وفاة الراحل القائد الشيخ زايد طيب الله ثراه.
وأوضح أنه تم التأكيد على شركات النظافة بتوفير عمال نظافة في الفترة المسائية حتى الانتهاء من صلاة التراويح في المساجد، مضيفاً أنه سيتم إعلان نتائج مسابقة حفظ القرآن الكريم خلال الشهر الفضيل في احتفال رسمي توزع فيه الجوائز على الفائزين في المسابقة، إضافة إلى أن الهيئة استكملت استعداداتها الوقفية لشهر رمضان المبارك من خلال طباعة كوبونات التبرع للمصارف الوقفية، وإعادة توزيع المندوبين والحصالات على أماكن الخدمات المجتمعية في الأسواق والمساجد والمرافق العامة، والمراكز الثابتة والمؤسسات المصرفية والخدمية، فضلا عن إعلانات صحفية وتلفزيونية وإذاعية تحث الجمهور على التبرع ضمن حملة إعلامية خاصة بالوقف وبمشروع مفحص القطاة.
وأكد أنه تم طباعة وتوزيع عدد من الإصدارات المتعلقة بالشهر والمتمثلة بالإمساكية وكتاب دروس المساجد في شهر رمضان، ومطوية ليلة الوفاء مشيرا إلى أن موضوعات محاضرات العلماء تناقش قضايا مهمة كالتنافس في فعل الخير والتقوى والعبادات والاستغفار والدعاء وصلة الأرحام والتسامح ومنزلة الوقف والصدقات والحث على اغتنام العشر الأواخر وليلة القدر وغيرها.

اقرأ أيضا