الاتحاد

الملحق الرياضي

راتب رامسي يضعه على أعتاب الرحيل

آرون رامسي (أرشيفية)

آرون رامسي (أرشيفية)

القاهرة (الاتحاد)

يبدو أن نجم خط الوسط الويلزي آرون رامسي في طريقه للرحيل من نادي أرسنال الإنجليزي خلال الميركاتو الشتوي المقبل، نظراً لأن إدارة «المدفعجية» ترى أن راتبه سيكون عبئاً كبيراً في حالة تجديد عقده لأربع سنوات مقبلة إذ إن اللاعب يريد رفع راتبه من 100 ألف إلى 200 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع، وهو ما ترفضه إدارة النادي.
وذكرت صحيفة «تليجراف» التي نشرت هذا النبأ في عددها الأخير أن رحيل رامسي ينهي قصة طويلة لهذا النجم الويلزي مع المدفعجية، إذ إنه يعتبر أقدم لاعب في صفوف الفريق، حيث يلعب له منذ عشر سنوات، وتحديداً منذ عام 2008، وعليه الآن أن يهيئ نفسه للعب لأحد الأندية الأخرى. وأشارت الصحيفة إلى أن الجانبين كانا يتفاوضان منذ أشهر عدة على مد عقده، ولكن إدارة النادي وجدت أنها لن تستطيع أن تفي براتبه، خاصة أن اللاعب كان يأمل في زيادته خلال المواسم الأربعة المقبلة. وأضافت الصحيفة أن الأمر لا يتعلق فقط بمسألة رفع الراتب، وإنما يرتبط أيضاً بوصول الإسباني أوناي إيمري على رأس القيادة الفنية للمدفعجية، إذ إنه برغم إشراكه رامسي في المباريات بصفة دائمة إلا أنه لم يمثل له حتى الآن أولوية مطلقة في المشاركة. جدير بالذكر أن رامسي (27 سنة) سيكون حراً اعتباراً من شهر ديسمبر المقبل في التوقيع لأي نادٍ آخر، وكشفت الصحيفة النقاب عن أن اللاعب مطلوب في تشيلسي، ما لم تغير إدارة أرسنال رأيها، وتبقي عليه في صفوف الفريق.

اقرأ أيضا