الاتحاد

عربي ودولي

متطرفون يزودون الإرهابيين بأسلحة والآلاف يستعدون لاقتحام الحرم القدسي


رام الله - تغريد سعادة والوكالات:
فرضت سلطات الاحتلال الإسرائيلي تعتيماً على خبر إلقاء القبض على ثلاثة من اليهود المتطرفين زودوا خلايا إرهابية يهودية بقنابل يدوية وارتجاجية ومتفجرات، وحظرت قيادة الشرطة الاسرائيلية على وسائل الإعلام نشر تفاصيل عن هذا الحادث، وقررت إخضاع أي إشارة إليه إلى الرقابة العسكرية، والمعلومات المتوفرة عن هذه الخلية، أن الأمر يتعلق بعملية استهداف للمسجد الأقصى المبارك، كما تخطط الجماعات الصهيونية المتطرفة·
وأعلنت جماعة 'ريفافا' الصهيونية المتطرفة أنها تعمل على الوصول مع نحو عشرة آلاف شخص إلى باحات المسجد الأقصى المبارك يوم الأحد المقبل لتنظيم مهرجان جماهيري· وقررت الشرطة الاسرائيلية إغلاق الحرم القدسي أمام الزوار اليهود والمسيحيين يوم الاحد المقبل، بعدما اعلنت منظمة يهودية إرهابية أنها تستعد لاقتحام الحرم القدسي الشريف بعشرة آلاف يهودي يوم الاحد المقبل الذي يصادف أول أيام شهر 'نيسان العبري' الذي يسبق عيد الفصح· وقد حذر مسؤولون دينيون فلسطينيون امس من أن اعتزام مجموعة من المتطرفين اليهود تنظيم مسيرة في الحرم القدسي يوم الاحد المقبل 'أمر خطير'، وقد يؤدي إلى اندلاع النيران· وقال عدنان حسين مدير الوقف الاسلامي في القدس: إن قرار الشرطة الإسرائيلية إغلاق المجمع أمام غير المسلمين يوم الأحد، يجب أن يستمر لاكثر من يوم واحد·
كما رفع جهاز الامن الاسرائيلي الداخلي مستوى التأهب الأمني في القدس، وستبدأ الشرطة الاسرائيلية في نشر وحدات خاصة اليوم، حيث سيتوجه الآلاف من المسلمين إلى الحرم لأداء صلاة الجمعة· وقال مفتي القدس الشيخ عكرمة صبري: إن الشرطة الاسرائيلية 'لا تتخذ أي إجراءات حقيقية' ضد المتطرفين الذي يخططون لاقتحام المجمع· ودعا المسلمين إلى التوجه إلى الحرم لحمايته من المتطرفين اليهود·
وحذرت حركة المقاومة الاسلامية 'حماس' امس من العدوان الجديد الذي يعد له المتطرفون اليهود للمس بالمسجد الأقصى المبارك، مؤكدة ان ارتكاب مثل هذه الجريمة سيكون حدثا مدويا له ما بعده· وطالبت الحركة الشعب الفلسطيني باطلاق مسيرات حاشدة اليوم والأحد المقبل في كل المدن والقرى والمخيمات في فلسطين ومخيمات اللاجئين· كما طالبت الأمتين العربية والاسلامية بإطلاق مسيرات واعتصامات وتعبيرات جماهيرية حاشدة اليوم الجمعة، ليكون 'يوم غضب' من أجل الأقصى، وتأكيدا على استعداد الأمة للدفاع عنه، والتضحية من أجل استنقاذه وتحريره· وكانت 'الحركة الإسلامية' داخل إسرائيل قد دعت المسلمين إلى التوجه للمسجد الأقصى والمرابطة داخله وفي محيطه لحمايته·

اقرأ أيضا

البرلمان البريطاني يناقش غداً اتفاق جونسون للخروج من الاتحاد الأوروبي