الاتحاد

منوعات

رجل الأعمال الأميركي إلون ماسك يواجه اتهاماً بـ"خداع المستثمرين"

رجل الأعمال الأميركي إلون ماسك

رجل الأعمال الأميركي إلون ماسك

أعلنت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية أنها تلاحق مؤسس شركة "تيسلا" إلون ماسك بتهمة خداع المستثمرين في تغريدة كتبها في أغسطس قال فيها إنه يعتزم سحب شركته من البورصة، وهي تهمة وصفها بأنها "ظالمة".
وكتب الثريّ الأميركي في أغسطس الماضي إن "التمويل مؤمّن" لتنفيذ عملية الانسحاب من البورصة، وهو ما لم يكن صحيحاً بحسب بيان الشرطة المالية الذي أضاف أن تصرّف ماسك "ولّد اضطراباً في السوق وأضرّ بالمستثمرين".
وكانت تغريدة الثريّ الشاب الذي يملك أيضاً شركة "سبايس أكس" الفضائية أثارت دهشة كبيرة ورفعت ثمن أسهم "تيسلا"، لكن مضمونها لم يُنفّذ وخسرت الأسهم 30% من قيمتها في البورصة بعد ذلك.
وأضافت الهيئة "في الحقيقة، لم يناقش إلون ماسك المسألة مع أي مصدر في سوق المال".
وتابعت "كان يعلم، أو كان مهملاً إن كان لا يعلم، أن كلّ كلامه خطأ وخادع".
لكن إلون ماسك رد على إعلان الهيئة بالقول "هذا الإجراء الظالم يُشعرني بحزن عميق وبإحباط".
وأضاف "لطالما تصّرفتُ لما يحقق مصلحة الحقيقة والشفافية والمستثمرين".

 

اقرأ أيضا

قرية تراثية في دبي.. نهاية أكتوبر