الاتحاد

الرياضي

ختام سباقات حمدان وزايد بن محمد بن خليفة للقدرة

مستوى السباقات رفع درجات الإثارة في قرية بوذيب العالمية للقدرة (من المصدر)

مستوى السباقات رفع درجات الإثارة في قرية بوذيب العالمية للقدرة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

اختتم نادي تراث الإمارات أمس في قرية بوذيب العالمية للقدرة في مدينة الختم، منافسات سباقات الشيخ حمدان بن محمد بن خليفة آل نهيان والشيخ زايد بن محمد بن خليفة آل نهيان لركوب القدرة والتحمل 2019، التي نظمها النادي برعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، وبالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية والسباق، حيث توَّج الفائزين عبدالله محمد جابر المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة في النادي، بحضور محمد مهير المزروعي مدير إدارة قرية وإسطبلات بوذيب، فيما تفقد الدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية والسباق قرية بوذيب في جولة له بين مرافقها، وتابع بعضاً من أشواط المنافسات التي استمرت ليومين من السباقات المتنوعة.
وتم تكريم الفائزين الثلاثة الأوائل في فعاليات اليوم الختامي للسباقات، حيث حازت إسطبلات دباوي على المراكز الثلاثة الأولى، لسباق 120.27 كيلومتر دولي للشباب والناشئين «نجمتين»، وفقاً لبنود بروتوكول بوذيب ونظام النقاط المعتمد من الاتحاد الدولي للفروسية، فحصلت الفارسة نداء أنجم شيلات على صهوة الجواد «بايرنس فايكنج» على المركز الأول، وحل الفارس منصور خميس محمد على صهوة الجواد «تمارا» ثانياً، فيما فاز الفارس محمد راشد السبوسي على صهوة الجواد «سلام دي جاليما» بالمركز الثالث.
ووفقاً لنقاط الاتحاد الدولي للفروسية، حلت الفارسة فالنتينا ماريا منديز على صهوة الجواد «إل فليشيتا» من إسطبلات «المغاوير» على المركز الأول، وحل الفارس سعيد سالم المهيري على صهوة الجواد «يوراني دي إكس» من إسطبلات «إم سفن» ثانياً، فيما فاز الفارس فارس أحمد المنصوري على صهوة الجواد «إي أر جاليكي» من إسطبلات «إم سفن» بالمركز الثالث.
وجرى تكريم الفائزين الثلاثة في سباق 101.04 كيلومتر محلي للخيول ذات الملكية الخاصة، وفقا لبروتوكول بوذيب للقدرة، إذ حازت المركز الأول الفارسة آنا سيسيليا جارسيا على ظهر الحصان «رو أورينت» من إسطبلات «فيصل بن زعل»، وحل ثانياً الفارس أحمد علي النقبي على ظهر الجواد «تي بي أو كانوسا» من إسطبلات «فيصل بن زعل» أيضا، بينما جاء ثالثاً الفارس أجمل جامسيد علم على ظهر الجواد «كاستلبار تركاري» من إسطبلات «عبد العزيز جمعة».
وأقام النادي على هامش السباقات قرية تراثية مصغرة، قدمت للزوار والمشاركين نماذج من صور الحياة الإماراتية القديمة والتراث الشعبي للدولة، من خلال نماذج بيوت البيئات البرية البحرية ومجلس الضيافة والحظيرة، إلى جانب جناح لمركز زايد للدراسات والبحوث التابع للنادي اشتمل على مجموعة من الكتب التراثية.

اقرأ أيضا