الاتحاد

الرياضي

المشاكل تجتاح مولودية قبل لقاء الترجي

الجزائر (د ب أ) - تزايدت المشاكل داخل نادي مولودية الجزائر بشكل لافت قبل أيام من استضافته لنادي الترجي الرياضي التونسي يوم السبت المقبل في إطار الجولة الأولى من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم. لم تستقر إدارة النادي حتى مساء أمس الأول على الملعب الذي ستقام عليه المباراة بعدما رفضت إدارة ملعب «5 يوليو» الطلب الذي تقدم به الفريق من أجل السماح له بلعب المواجهة عليه. وتطالب إدارة ملعب «5 يوليو» من فريق مولودية الجزائر تسديد حوالي 70 ألف يورو وهو مبلغ يمثل نصف الديون المستحقة لإدارة الملعب على الفريق نظير الخدمات التي استفاد منها في وقت سابق.
وعرضت إدارة مولودية الجزائر تسديد 20 ألف يورو كدفعة أولى، على أن يتم تسديد الباقي لاحقاً، واضطر الفريق للتدريب بغابة بوشاوي بدلاً من ملعب «5 يوليو»، مثلما كان مقرراً من قبل. وإلى جانب مسألة الملعب، يواجه الفريق أزمة حقيقية، بعد رحيل أفضل لاعبيه، فبعد عبد المالك مقداد نجم الفريق الذي انضم إلى نادي اتحاد كلباء الإماراتي، وانضمام الصاعد إبراهيم بدبودة إلى نادي لومان الفرنسي، رحل لاعب خط الوسط الواعد نسيم بوشامة والحارس محمد الأمين زماموش إلى الغريم اللدود اتحاد الجزائر، ويتوقع أن يتبعهما لاعبون آخرون لكن إلى فرق أخرى.
وقد حاولت إدارة النادي عبثاً تهدئة النفوس من خلال الكشف عن اسم خليفة المدرب المستقيل نور الدين زكري والذي يحتمل أن يكون بنسبة كبيرة جدا البلجيكي يان تيسان ، الذي فشل فشلا ذريعا في أول تجربة له مع النادي قبل أربعة مواسم. لكن حدة غضب المشجعين على المسؤولين لم تتراجع، بل تمسك هؤلاء بمطلب رحيل منسق فرع كرة القدم غريب الذي حملوه مسؤولية ما وصل إليه النادي من وضعية لا تليق بعميد الأندية الجزائرية.

اقرأ أيضا

فورلان: الـ "فار" ستحد من ظاهرة اللاعبين المتحايلين