الاتحاد

الرياضي

باروت: 6 تجارب لـ «الأبيض الشاب» في معسكر المغرب

باروت يشرح للاعبين أسلوب تنفيذ التدريبات

باروت يشرح للاعبين أسلوب تنفيذ التدريبات

الدار البيضاء (الاتحاد) - واصل منتخبنا الوطني للشباب لكرة القدم برنامجه التحضيري خلال معسكره المقام بمدينة بوسكورة المغربية (جنوب الدار البيضاء) والذي يستمر حتى 31 يوليو الحالي ضمن الاستعدادات للمشاركة في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كاس آسيا للشباب والتي ستنطلق يوم 27 أكتوبر المقبل في الإمارات.
وأدى الأبيض الشاب يوم أمس الأول ثلاث حصص تدريبية بالمركز الرياضي بمنطقة بوسكورة تحت إشراف الجهاز الفني الذي يقوده المدرب عيد باروت، حيث ركزت التدريبات على تمارين الجري والتحمل وتقوية العضلات، فيما خصص التدريب المسائي للتمارين التكتيكية.
وأبدى مدرب منتخبنا الشاب عيد باروت ارتياحه للأجواء الجيدة للمعسكر والطقس الملائم الذي تعيشه المغرب حالياً، وذكر أن أمام الجهاز الفني 20 يوماً يجب الاستفادة منها بالشكل الأمثل ضمن التحضيرات للمرحلة المقبلة.
وذكر باروت أن برنامج المعسكر يشتمل على أداء تدريبات يومية صباحية ومسائية، وكشف أن المنتخب سيؤدي ست مباريات ودية خلال المعسكر أمام فرق ومنتخبات مختلفة وذلك بالتنسيق مع الجهاز الإداري.
وأثنى باروت على الجهود المبذولة من قبل اللجنة الفنية باتحاد الكرة برئاسة محمد خلفان الرميثي وحرص اللجنة على توفير فرص مثالية لإعداد المنتخبات المختلفة، وأشاد باورت بالدور الكبير الذي يقوم به جمال بوهندي مدير المنتخب وحرصه على تذليل العقبات والصعوبات كافة التي تواجه إعداد المنتخب خلال المعسكر.
من جانبه، امتدح جمال بوهندي ظروف الإقامة بمنطقة بوسكورة والإمكانات الجيدة للمركز الرياضي للمدينة، والذي تقيم به بعثة منتخبنا، حيث يحوي مستلزمات ومقومات نجاح المعسكر كافة، من قرب ملاعب التدريبات وقاعات الجمنازيوم وغرف العلاج الطبيعي والساونا والحمامات المغربية والنادي الاجتماعي والمسجد.
وقال خالدون الكلوب طبيب المنتخب إن الحالة الصحية للاعبين مطمئنة لدرجة كبيرة، وذلك من خلال المتابعة اليومية لجميع الحالات، حيث لا توجد أي إصابة قد تؤثر على مشاركة اللاعبين، وإن جميع اللاعبين يلتزمون بالتوجيهات الخاصة بنوع الطعام الذي يتناولونه وأوقات النوم والراحة.
من جانب آخر، ظل الجهاز الفني والإداري واللاعبون على اتصال بلاعب المنتخب ولاعب نادي العين فرج جمعة للاطمئنان على صحته بعد الحادث المروي الذي تعرض له يوم الجمعة الماضي ونتج عنه كسر في الحوض.
وأجرى فرج عملية جراحية لجبر الكسر، وقرر الطبيب أن يكون اللاعب تحت المراقبة لمدة 72 ساعة، وأكد أن حالته مطمئنة وفي تحسن ملحوظ ويتوقع أن يغيب عن الملاعب نحو 90 يوماً.

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري