الاتحاد

عربي ودولي

قـــادة العالـم والملاييـن يشيعون البـابـا اليــوم


الفاتيكان - وكالات الانباء: احتشد الرؤساء وأعضاء الاسر المالكة وملايين الزائرين في روما امس لحضور جنازة البابا يوحنا بولس الثاني في أكبر تجمع للساسة والمواطنين في العصر الحديث· واجتذبت وفاة البابا البولندي الاصل الذي كان دائم السفر أكثر من أي بابا آخر خلال ألفي عام الملايين من كل أنحاء العالم لحضور جنازته التي ستقام في الهواء الطلق اليوم الجمعة في ساحة القديس بطرس· وانتظر آلاف المصلين بين ما يقدر بنحو أربعة ملايين احتشدوا في روما في الصباح الباكر بعد السهر طوال الليل ليكونوا من بين آخر من يرى جثمان البابا يوحنا بولس الثاني المسجى في كنيسة القديس بطرس·
ونشرت إيطاليا صواريخ مضادة للطائرات وسفينة حربية قبالة الساحل وآلافا من قوات الأمن لحماية المدينة·
وانحنى الرئيس جورج بوش ورئيسان اميركيان سابقان بجوار جثمان البابا مع القائهم نظرة وداع قبل أن يشاركوا في جنازته ووصل بوش والرئيسان السابقان الديمقراطي بيل كلينتون والجمهوري جورج بوش الاب وسيدة أميركا الاولى لورا بوش ووزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس الى روما وذهبوا مباشرة الى ساحة القديس بطرس·
واعلن الفاتيكان ان اكثر من 3500 صحافي من جميع انحاء العالم قد اعتمدوا في الفاتيكان لنقل وقائع تشييع البابا·
واقيمت قرية اعلامية مزودة بهوائيات وخيم تلفزيونية في قصر الملاك المقدس قرب الفاتيكان·
وامام ساحة القديس بطرس اقيمت منصة للكاميرات والمصورين فيما استأجرت وسائل اعلام منذ اشهر شققا وشرفات مطلة على الفاتيكان بأسعار خيالية· وستنقل شبكات التلفزيون الاميركية والاوروبية والاسيوية والبلدان العربية، مباشرة وقائع التشييع التي ستكون واحدة من اكبر عمليات التغطية الاعلامية في التاريخ·
وقد كشفت وصية البابا انه راودته فكرة الاستقالة عام 2000 بعد ان عايش 'القرن الصعب الذي انقضى للتو'· وكتب البابا في الوصية 'شاءت العناية الالهية ان اعيش في القرن الصعب الذي انقضى للتو· اتساءل ان لم يكن الوقت حان لاردد مثل سمعان في الكتاب المقدس يمكنك الان ان تصرفني يا ربي'·
وتتألف الوثيقة من اوراق كتبت في تواريخ مختلفة اولها في السادس من مارس 1979 · وجاء في الوصية 'آمل ان يساعدني الرب كي اعرف الى متى علي ان اكمل المهمة التي دعاني للقيام بها في 16 اكتوبر 1978 وارجوه ان يستدعيني حين يقرر ذلك بنفسه'·
وفي الوصية أشار البابا ايضا الى أنه في بداية توليه البابوية بحث امكانية تشييع جنازته في بولندا· وتطلب الوصية حرق جميع مذكرات البابا الشخصية·

اقرأ أيضا

داعش يتبنى هجوماً على الجيش النيجري قتل فيه العشرات