الاتحاد

عربي ودولي

الجزائر تستبعد فرضية العمل الإرهابي في تحطم الطائرة

جندي فرنسي وصحفي يتفقدان بقايا حطام الطائرة الجزائرية المنكوبة (أ ف ب)

جندي فرنسي وصحفي يتفقدان بقايا حطام الطائرة الجزائرية المنكوبة (أ ف ب)

استبعد رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال امس فرضية العمل الإرهابي في حادث تحطم طائرة الخطوط الجزائرية في شمال مالي ومقتل ركابها الـ 118.
وقال سلال في رده على سؤال لصحفيين في قسنطية حول فرضية تعرض الطائرة لهجوم إرهابي «لا توجد مجموعات إرهابية في هذه المنطقة، وهذه المجموعات لا تملك أسلحة يمكن أن تصيب بها طائرة تحلق على علو 10 آلاف متر وبهذه الدقة».
وتابع «إذا حدث شيء داخل الطائرة فان التحقيق سيكشفه خاصة أنه تم العثور عن الصندوقين الأسودين».

ورجح رئيس الوزراء الجزائري فرضية «الظروف الجوية الصعبة في المنطقة التي وقع فيها الحادث»، بحسب وكالة الأنباء الجزائرية.

في غضون ذلك، عثر خبراء تابعون للأمم المتحدة امس على الصندوق الأسود الثاني لطائرة الخطوط الجوية الجزائرية.
وأكدت بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في مالي العثور على الصندوق الأسود في تغريدة على موقع تويتر، دون أن تكشف عن تفاصيل أخرى.
ولم ترد تقارير عن ناجين جراء التحطم الذي وقع يوم الخميس بعد 50 دقيقة من إقلاع الطائرة ماكدونل دوجلاس (إم دي - 83) من واجادوجو عاصمة بوركينا فاسو.
وكان عثر على الصندوق الأسود الأول ونقل الجمعة إلى غاو من قبل عسكريين فرنسيين، حيث يوجد «مركز الإدارة التكتيكي للعمليات» وهو مركز ثلاثي يضم فرنسا ومالي وبعثة الأمم المتحدة.

ويحتوي الصندوقان الأسودان للطائرة معطيات الرحلة بما فيها المحادثات داخل قمرة القيادة وهي معلومات بالغة الأهمية في مساعدة المحققين على تحديد أسباب أي حادث جوي.

وقد حضر ممثلو الضحايا إلى مكان الكارثة حيث ينتظر وصول المحققين لا سيما الفرنسيين للقيام بمهمة تبدو صعبة جدا بسبب تفكك الطائرة.
وغادر مندوب من فرنسا وآخر من لبنان وآخر لعائلات بوركينا فاسو، واغادوغو امس على متن مروحية متوجهين إلى منطقة غوسي التي تبعد مئة كلم عن غاو.
واعلن وزير الإدارة والأمن البوركينابي جيروم بوغوما «ابدينا رغبتنا في حضور ممثلين للعائلات الفرنسية واللبنانية والبوركينابية لان ليس لدينا مقاعد كثيرة».
وأضاف «إننا نبذل كل ما في وسعنا كي تتمكن العائلات من معرفة ما جرى على الأرض».

وقال الجنرال جيلبير ديانديري المسؤول العسكري في رئاسة في بوركينا فاسو «من الصعب انتشال أي شيء، وحتى بالنسبة لجثث الضحايا، اعتقد أنه من الصعب جدا انتشالها لأننا لم نر سوى أشلاء بشرية متناثرة على الأرض».
(عواصم-وكالات)

اقرأ أيضا

مقتل 27 من طالبان في غارة جوية أميركية بأفغانستان