الاتحاد

الرياضي

مهرجان سلطان بن زايد الدولي للقدرة ينطلق في بوذيب اليوم

المهرجان يستقطب فرساناً من داخل وخارج الدولة

المهرجان يستقطب فرساناً من داخل وخارج الدولة

تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن زايـــد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس نادي تراث الإمارات·· تنطلق اليوم فعاليات ''مهرجان سلطان بن زايد الدولي الثالث للقدرة'' والتي تقام في قرية ''بوذيب'' العالمية للقدرة في الختم·
وقد أكمل نادي تراث الإمارات استعداداته للسباق الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام تحت شعار ''أخلاق الفرسان''·· بمشاركة حوالي 250 فارساً وفارسة من مختلف إسطبلات الدولة وفرسان دوليين من عدة بلدان عربية وأجنبية·
ويهدف المهرجان إلى تطوير فروسية وقدرة شباب الإمارات وبناء شراكة دولية لرفع مستوى هذه الرياضة والمحافظة على تقاليدها العريقة·
ويستقطب المهرجان عدداً من الشخصيات البارزة والضيوف من الأردن والأرجنتين والبرازيل وسورية ومصر وبريطانيا في أكبر تظاهرة للقدرة ينظمها النادي بالتعاون مع اتحاد الفروسية والسباق·· برعاية شاملة من مزرعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة للتوليد بالنورماندي فرنسا وصروح العقارية·
وأعلنت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان عن استكمال كافة مرافق ''بوذيب'' وجاهزيتها بما في ذلك المركزين الإعلامي والإداري وعمل اللجان وتجهيز مسارات السباقات التي تبلغ نحو 10 مسارات مجهزة بما يتناسب مع عدد سباقات المهرجان والفئات العمرية المشاركة·
وتبدأ فعاليات المهرجان الذي تبلغ جوائز سباقاته الأربعة أكثر من 600 ألف درهم·· بسباق كأس سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للتحدي لمسافة 240 كيلومترا المصنف دولياً بثلاثة نجوم وهو مخصص للخيول من أعمار 6 سنوات فما فوق ويقع ضمن ثلاث مراحل·
ويشارك المتنافسون بالمرحلة الأولى ذات اللون الأصفر لمسافة 30 كيلومترا واستراحة إجبارية لمدة 30 دقيقة·· والثانية باللون الأزرق لمسافة 30 كيلومترا واستراحة إجبارية لمدة 40 دقيقة·· والثالثة باللون الأخضر لمسافة 20 كيلومترا بدون استراحة·· وبذلك يكون على المشاركين في اليوم الأول قطع مسافة 80 كيلومترا·
ويتضمن يوم غد فعاليتين رئيسيتين الأولى استكمال المرحلة الثانية من سباق الرئيسي لمسافة 80 كيلومترا موزعة على ثلاث مراحل·· الأولى باللون الأصفر لمسافة 30 كيلومترا والثانية باللون البرتقالي لمسافة 30 كيلومترا والثالثة باللون الأخضر لمسافة 20 كيلومترا وحدد المعدل الأدنى لسرعة الخيول بـ12 كيلومترا في الساعة·
أما الفعالية الثانية فمخصصة لسباق كأس سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان للتحدي لمسافة 100 كيلو متر للخيول ذات الملكية الخاصة وهو مصنف دولياً بنجمتين وخاص بالخيول من أعمار ست سنوات فما فوق·· ويقع ضمن أربع مراحل·· الأولى الصفراء لمسافة 30 كيلومترا والثانية البرتقالية لمسافة 30 كيلومترا والثالثة الحمراء لمسافة 24 كيلومترا والرابعة البيضاء لمسافة 16 كيلومترا، وخصصت اللجنة العليا المنظمة جوائز للفائزين في هذا السباق تصل إلى 195 ألف درهم·
الثالث والأخير من المهرجان يتضمن المرحلة الثالثة من سباق الـ240 كيلومترا وتقع ضمن ثلاث مراحل هي·· الصفراء والزرقاء لمسافة 30 كيلومترا و الخضراء لمسافة 20 كيلومترا·· بمعدل سرعة أدنى هو 12 كيلومترا في الساعة· كما يشهد اليوم الثالث انطلاق سباق الاتحاد التأهيلي لمسافة 80 كيلومترا الذي يشمل ثلاث مراحل هي الصفراء والزرقاء لمسافة 30 كيلومترا والخضراء لمسافة 20 كيلومترا·· وخصصت جوائز لأفضل ثلاث حالات خيل بعد السباق تصل إلى 10 آلاف درهم·
كذلك يشهد اليوم الثالث انطلاق سباق الاتحاد التأهيلي لمسافة 40 كيلومترا ضمن مرحلتين هما الصفراء لمسافة 30 كيلومترا والبيضاء لمسافة 10 كيلومترات·
وخصصت لهذا السباق جوائز تصل إلى 10 آلاف درهم في حين يبلغ إجمالي جوائز سباقات المهرجان أكثر من 600 ألف درهم· وينال الفائز بكأس سمو الشيخ سلطان بن زايد الدولي للقدرة لمسافة 240 كيلومترا مائة ألف درهم والثاني 50 ألف درهم والثالث 30 ألف درهم بالإضافة إلى جوائز عديدة لكافة الفائزين في هذه التظاهرة التي تجمع نجوم وعمالقة القدرة على رمال بوذيب الذهبية لاختبار القدرات والتحمل·
من جهته وجه علي عبدالله الرميثي رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان رئيس مجلس الإدارة مدير عام نادي تراث الإمارات بالإنابة الشكر إلى سمو رئيس النادي لجهوده ودعمه نشاطات النادي خاصة سباقات القدرة·
وقال: إننا نسعى إلى أكثر من النجاح من خلال هذا المهرجان وهو ترسيخ المبادئ والقيم والقوانين التي تقوم عليها رياضة التحمل والقدرة·· موجهاً الشكر للرعاة الرسميين للمهرجان واتحاد الفروسية والسباق وكافة اللجان العاملة على جهودهم في إنجاح هذه التظاهرة الشبابية التراثية·
وأكد الرميثي أن نجاح المهرجان هو نجاح لفروسية وقدرة الإمارات وإسهام في مشروع النادي بجعل هذه الرياضة جماهيرية تتطور بجهود فرسان وفارسات الإمارات وتحقيق سمعة طيبة لها على مستوى العالم·
ويتزامن مع إقامة مهرجان القدرة مهرجان مخصص لعرض التراث الوطني من خلال القرية التراثية التي تم إنشاؤها في ساحات قرية بوذيب·
وتضم القرية أجنحة تراثية متنوعة وعروضا للهجن والخيول والصقارة وعروض الفرق الفلكلورية وإحياء المهن التقليدية·· كما تضم عدداً من بيوت الشعر والخيام لاستقبال ضيوف المهرجان من خلال أجنحة العادات والتقاليد والقهوة العربية ومعرض الصور لأنشطة النادي وغيرها من الفعاليات التراثية·
وتشهد منصة التتويج في قرية بوذيب السبت المقبل حفل تكريم وتتويج الفائزين في سباقات المهرجان بحضور رئيس وأعضاء اللجنة العليا المنظمة وعدد من الشخصيات والضيوف ورجال الإعلام·

اقرأ أيضا

اتحاد كلباء والفجيرة.. «ديربي العقدة»!