الاتحاد

الإمارات

«مقياس» يضمن سلامة العمال

جهاز مقياس (من المصدر)

جهاز مقياس (من المصدر)

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

ابتكر فريق من وزارة الموارد البشرية والتوطين جهازاً جديداً «مقياس» لضمان سلامة العمال في مواقع العمل، حيث يعمل على قياس درجات الحرارة والرطوبة والضجيج ومدى تأثير العوامل المحيطة في بيئة العمل على صحة العاملين في بيئة العمل المكتبية والمصانع والورش الفنية والسكنات العمالية وبيئة النقل والمواصلات.
وقال خليفة مصبح الكتبي مدير إدارة الشؤون الإدارية بالوزارة: «تكمن أهمية الجهاز الجديد في كونه وسيلة لحماية صحة العمال عن طريق نقل بيانات بيئة العمل والتغير الذي يطرأ عليها بشكل لحظي وآني وفق أفضل التطبيقات الدولية المطبقة».
ويتسم الجهاز بكونه متنقل ويمكنه الوصول لأي موقع عمل بسهولة لأخذ القراءات خلال فترة ممتدة من ساعة إلى 3 أيام، ورصد المتغيرات البيئية في موقع العمل وتحليلها على الشبكة الغيمية، وأشار الكتبي إلى أن مراقبة جهاز «مقياس» موكلة للوزارة عن طريق غرفة العمليات في الإدارة المعنية.
وعن خطة الوزارة لتعميمه في مواقع العمل، أكد الكتبي أن هناك سعيا من الوزارة لتطبيق كل ما هو فعال للرقابة على سوق العمل وضمان سلامة العاملين والمتواجدين، وعليه تم تقسيم المواقع التي سيعمل بها الجهاز إلى أربعة أماكن، أولها بيئة العمل المكتبية، حيث يقيس درجات الحرارة والرطوبة الضوضاء والإضاءة. وبيئة المصانع والورش ويقيس فيها الحرارة والرطوبة والضوضاء والإضاءة ونسبة تمركز الغبار في بيئة العمل ودرجة نقاوة الهواء بالإضافة إلى الغازات الأربعة السامة. وبيئتي السكنات العمالية والمواصلات، ويقيس فيها الحرارة والرطوبة والضوضاء والإضاءة ودرجة نقاوة الهواء، بالإضافة إلى الغازات الأربعة السامة.
وأوضح مدير إدارة الشؤون الإدارية بالوزارة أن الجهاز عبارة عن مجموعة مكونات تشمل مستشعرات للحرارة والرطوبة والضوضاء والإضاءة والحركة تم تجميعها ووضعها في جهاز متكامل للقراءة والتحليل، مشيراً إلى أن الجهاز يرسل التنبيهات اللازمة في حال التغير في بيئة العمل، وذلك لاتخاذ اللازم بطريقة استباقية من قبل فرق العمل المعنية وقبل ورود الشكوى من العاملين.

اقرأ أيضا

رئيس المشيخة الإسلامية في كوسوفو يشيد بالإمارات