الاتحاد

الرئيسية

صنعاء: شروط مستحيلة للحوثي·· والجيش بحالة تأهب لحسم التمرد


صنعاء-أحمد الجبلي:
ساد الهدوء الحذر أمس معظم مناطق محافظة صعدة التي تشهد مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية وأنصار بدر الدين الحوثي الأب منذ الثامن والعشرين من شهر مارس الماضي عدا بعض المناوشات البسيطة في بعض المواقع في منطقة 'الرزامات' التي ينتمي إليها الرجل الثاني فيما يسمى بتنظيم 'الشباب المؤمن' عبدالله عيضة الرزامي·
وأفاد مصدر مسؤول في المحافظة بأن قوات الجيش والأمن واصلت استعداداتها واحكام طوقها على المواقع التي تتحصن بها العناصر المتمردة· ولا تزال لجنة الوساطة التي شكلها الرئيس اليمني علي عبدالله صالح وتضم عدداً من علماء الدين وعدداً من المشايخ والشخصيات الاجتماعية تبذل مساعيها لإقناع الحوثي وأنصاره بالكف عما يقومون به من أعمال تخريبية خارجة عن القانون·
وأشار المصدر إلى أن اللجنة تواجه صعوبات إزاء اصرار الحوثي وأنصاره من العناصر المتمردة والمتطرفة وتعنتها وعدم استجابتها لجهود الوساطة بوضع شروط تعجيزية أمامها لكنه قال: بالرغم من ذلك فإن أوامر الرئيس صالح إلى اللجنة والقيادات العسكرية والأمنية في المنطقة أكدت على التحلي بالمزيد من الصبر والتأني حقناً للدماء وبما يجنب المنطقة والوطن الصراعات والفتن·

اقرأ أيضا

جريحان في قصف إسرائيلي على غزة رغم التهدئة