الاتحاد

الإمارات

20 مفتشاً للحفاظ على نظافة شواطئ أم القيوين

تنظيف شاطئ أم القيوين (من المصدر)

تنظيف شاطئ أم القيوين (من المصدر)

سعيد أحمد (أم القيوين)

أكدت دائرة البلدية بأم القيوين ضرورة الحفاظ على نظافة الشواطئ والمناطق البرية والأماكن العامة، وعدم رمي المخلفات، مشيرة إلى أن أكثر من 20 مفتشاً يقومون بشكل دوري في أوقات مختلفة بمراقبة المناطق، للتأكد من التزام الجمهور بالمحافظة على النظافة.
وقال عبيد سلطان طويرش، القائم بأعمال مدير عام بلدية أم القيوين، إن الفترة الحالية تشهد اعتدالاً في الطقس، وانخفاضاً في درجات الحرارة، خصوصاً في الفترة المسائية، الأمر الذي يشجع أفراد المجتمع والأسر على الاستمتاع بالأجواء على الشواطئ وفي المناطق البرية، وقد يترك البعض بقايا الطعام بعد رحيله من مكان جلوسه، ويتسبب في تلوث البيئة وتشويه المنظر.
وأشار إلى أن البلدية نفذت حملات توعية لجميع شرائح المجتمع، ووزعت ملصقات بلغات مختلفة، ووضعت حاويات جديدة، بهدف الحفاظ على النظافة العامة، والتأكيد على عدم رمي النفايات، مشيراً إلى أن غرامة رمي المخلفات تبلغ 500 درهم، وتصل إلى 10 آلاف درهم أحياناً.
وأكد عبيد طويرش، أن ظاهرة ترك النفايات تكثر في المناطق البرية وعلى الشواطئ، ولا يدرك خطرها بعض الأشخاص، خصوصاً الأكياس البلاستيكية، التي تؤدي إلى تلوث البيئة، ونفوق الحيوانات بعد أكلها من النفايات، مؤكداً أن البلدية ستقوم بحملات أخرى من أجل توعية الجمهور وتنبيههم بضرورة المحافظة على النظافة. وأضاف أن معظم النفايات التي يتم رميها هي من مواد غير طبيعية، أي أنها لا تتحلل في الرمال.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث تعزيز العلاقات مع رئيس غواتيمالا