الاتحاد

الاقتصادي

10 آلاف غرفة فندقية تدخل الخدمة بدبي خلال 2011

دبي (الاتحاد) - تنضم 10 آلاف غرفة فندقية جديدة مع نهاية العام الحالي إلى الطاقة الحالية في دبي، بينما تشهد السنوات الثلاث المقبلة انضمام 30 ألف غرفة أخرى، بحسب تقرير “كلاتونز” للاستشارات العقارية حول أداء قطاع الضيافة في دبي.
وبين التقرير بأن نسب الإشغال الفندقي في دبي وصلت إلى 86% خلال موسم الذروة في الربع الأول من العام 2011، بزيادة نسبتها 4% عن العام الماضي، فيما اظهرت فنادق دبي مستويات أداء عالية خلال الربع الثاني من العام 2011، مقارنة مع الفترة ذاتها من عامي 2009 و2010.
وأشار التقرير إلى النمو الملحوظ لقطاع الضيافة والسياحة في دبي، وذلك مع زيادة أعداد السائحين العرب والأجانب القادمين إلى الإمارة بحثاً عن قضاء عطلاتهم في أكثر الأماكن السياحية أمناً واستقراراً، وخاصة مع تصاعد وتيرة الأزمات السياسية في عدد من دول منطقة الشرق الأوسط.
ونوه تقرير “كلاتونز” إلى أن دبي استقبلت نحو 8,3 مليون زائر خلال العام 2010 وهو الأعلى على الإطلاق، لتترسخ مكانة دبي كواحدة من أبرز الوجهات السياحية بالنسبة للسائحين والزوار، وتزداد المؤشرات الإيجابية لانتعاش السوق المحلي، مع تسجيل مستويات قوية لنسبة الإشغال الفندقي، والتي تكاد تضاهي مستويات ما قبل الأزمة الاقتصادية العالمية خلال الربع الأول من العام 2008.
وقال ستيفن مورجان مدير “كلاتونز” في دولة الإمارات،” لمسنا مؤخراً نمواً قوياً في معدلات الإشغال الفندقي وتمديد السائحين لفترات إقامتهم في الدولة، ونتوقع استمرار هذا النمو على المديين القصير والمتوسط، ويأتي الأداء القوي لقطاع الضيافة والسياحة مدعوماً بالعديد من الحوافز الإيجابية التي يأتي في مقدمتها توفير دولة الإمارات لبيئة مستقرة وآمنة.” وبين بأن دبي تضم أكثر من 52 ألف غرفة فندقية، بخلاف الشقق الفندقية، وهو ما يجعلها قادرة على استيعاب الزيادة في أعداد السائحين، وسيتجاوز هذا العدد 80 ألف غرفة حتى العام 2014، الأمر الذي يرجح زيادة المعروض بالمقارنة مع معدلات الطلب على المديين المتوسط والبعيد.

اقرأ أيضا

النفط يرتفع مع توقعات زيادة خفض الإنتاج