الاتحاد

عربي ودولي

الأمم المتحدة: اللجنة الدستورية السورية تجتمع مجددا في 25 نوفمبر

جير بيدرسن مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا

جير بيدرسن مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا

أعلن جير بيدرسن مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، اليوم الجمعة، أن اللجنة الدستورية السورية ستجتمع مجددا في جنيف في نهاية نوفمبر الجاري.
وقال بيدرسن، متحدثا عن اللجنة "اتفق رئيسا الوفدين على الاجتماع هنا مجددا في غضون 14 يوما. الجولة المقبلة من المناقشات تبدأ في 25 نوفمبر".
كانت اللجنة عقدت اجتماعها الأول يوم 30 أكتوبر الماضي سعيا للتوصل إلى دستور تتفق عليه الأطراف ويكون كفيلا بإنهاء النزاع المستعر في سوريا منذ أكثر من ثمانية أعوام.
وقال بيدرسن إن أعضاء الوفود المشاركة في اجتماع اللجنة الدستورية السورية من الحكومة والمعارضة والمجتمع المدني، تصدوا خلال اجتماعهم الأول باحترافية للمناقشات التي أقر بأنها كانت "مؤلمة جدا" في بعض الأحيان.
وأضاف للصحفيين في جنيف "أعتقد أنها سارت بشكل أفضل مما كان يتوقع معظم الناس".

اقرأ أيضا... في سابقة.. ممثلو الحكومة والمعارضة يجتمعون ضمن لجنة الدستور السوري

وقال المبعوث الأممي إن المناقشات ركزت على قضايا السيادة ووحدة الأراضي والإرهاب، بدون الخوض في التفاصيل.
ولم يتم التوصل، حتى الآن، إلى اتفاق حول إطلاق سراح ألوف المعتقلين في سوريا، وهي إحدى النقاط التي قال بيدرسن في وقت سابق إنها خطوة مهمة مطلوبة لبناء الثقة بين الأطراف.
وتتألف اللجنة، التي تحظى بإجماع دولي، من 150 عضوا بواقع خمسين عضوا لكل من الأطراف الثلاثة الممثلة فيها وهي: الحكومة والمعارضة والمجتمع المدني.
وأدى النزاع في سوريا إلى مقتل مئات الآلاف ولجوء ملايين السوريين فيما نزح الملايين من مساكنهم ومدنهم وقراهم داخل بلادهم.

اقرأ أيضا

بكين تنتقد العودة إلى ذهنية الحرب الباردة