صدقي عبدالعزيز: بعزيمة قوية أدى لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بنادي دبي الحصة التدريبية الثانية أمس باستاد النادي في بداية الإعداد الداخلي للموسم الرياضي الجديد الذي يعود الفريق من خلاله إلى أضواء دوري الدرجة الأولى بعد غياب دام موسمين في الدرجة الثانية· وقاد المدير الفني الفرنسي الجديد آلان ميشيل ادوارد التدريب بمعاونة الجهاز المعاون الجديد وبحضور (27) لاعباً فيما اقتصر الغياب على اللاعبين سعيد طارش ومحمد جمعة للاصابة· وكان التدريب الذي جرى مساء أمس الأول قد سبقه لقاء تعريفي واجتماع بين المدير الفني وجهازه المعاون واللاعبين بحضور خليفة بن حميدان أمين السر العام وراشد حسن الهلي أمين السر المساعد وحمد مطر مسؤول العلاقات العامة وهو المنصب المستحدث بالفريق وجمال علي مدير الفريق وراشد بن رفيعة إداري الفريق الجديد· واشتمل المران على تدريبات لفك العضلات وتهيئتها إلى جانب تنمية اللياقة البدنية وبعض الجمل التكتيكية والتعامل مع الكرة· ويستمر الإعداد الداخلي لمدة اسبوعين وتقام التدريبات على فترتين صباحية ومسائية قبل السفر للمعسكر الخارجي المقرر اقامته خلال أغسطس المقبل في سويسرا ويتخلله ثلاث مباريات ودية· وكان المدير الفني آلان ميشيل قد صرح بأن خطته في الإعداد ستعتمد على ثلاث مراحل يتخللها عدد من اللقاءات الودية استعداداً لأولى مباريات الفريق بكأس صاحب السمو رئيس الدولة في 14 سبتمبر المقبل· وأعرب عن سعادته بالحضور الايجابي للاعبين وحرصهم على التدريبات وعلى أن يؤدي كل منهم واجبه على أكمل وجه رغم ابتعادهم منذ فترة عن المباريات ·· وتمنى أن يوفق مع جهازه الفني الجديد في أداء مهمته في ظل ما وجده من ترحيب ودعم من إدارة النادي· وأوضح جمال علي مدير الفريق بأن التجمع يبشر بالخير وأن جميع اللاعبين يبذلون قصارى جهدهم ويلتزمون بتعليمات الجهاز الفني مما سينعكس عليهم في المرحلة المقبلة· وتوقع أن ينضم المحترف الثاني إلى جانب الفرنسي الحالي جاريجوري خلال المعسكر الخارجي·