الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن تدعو إلى إبقاء الضغط على كوريا الشمالية

جيش كوريا الشمالية

جيش كوريا الشمالية

تجمع الولايات المتحدة، اليوم الخميس، مجلس الأمن الدولي للدفاع عن نهجها حيال كوريا الشمالية، مع مطالبة دول العالم بالتزام العقوبات الدولية ما دامت بيونغ يانغ لم تتخل عن سلاحها النووي.
ويترأس وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو هذا الاجتماع على هامش الجمعية العامة السنوية للامم المتحدة على أن يعلن أموراً ملموسة.
وكان التقى الأربعاء في نيويورك نظيره الكوري الشمالي ري يونغ هو معلناً أنه سيتوجه إلى بيونغ يانغ في أكتوبر في زيارة هي الرابعة منذ الربيع الفائت.
وأوضح أن الهدف هو "إحراز تقدم جديد" في اتجاه نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية والتحضير لقمة ثانية بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب وكيم جونغ اون، على أن تتم في مستقبل قريب.
وأكد ترامب أنه "يتطلع بفارغ الصبر" للقاء كيم مبديا تفاؤله أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بعدما بلغ العام الفائت ذروة خطابه المتشدد مهدداً بـ"تدمير" كوريا الشمالية "تماما".
وقال "لو لم أُنتخب لاندلعت الحرب" و"لقتل ملايين الاشخاص"، مشيدا ب"الرئيس كيم (...) الرجل الذي عرفته وقدرته".
ويتوقع أن يعرض بومبيو أمام مجلس الامن ما حققه من تقدم في هذا الملف رغم أن العديد من المراقبين يرون أن ما أحرز حتى الان محدود جدا.

اقرأ أيضا

العفو الدولية: روسيا تصعب من عمل المنظمات غير الحكومية