الاتحاد

الإمارات

مواطنون: .. وتتواصل مسيرة الخير

خليفة بن زايد

خليفة بن زايد

محمد صلاح (رأس الخيمة)

اعتبر مواطنون إعادة انتخاب صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، رئيساً للدولة، استمراراً لمسيرة العطاء والنماء والخير التي تحققت في البلاد منذ تولي سموه مقاليد الحكم، مؤكدين ولاءهم للوطن والقيادة الرشيدة.
ولفت سعيد مصبح القايدي مسؤول منطقة شوكة في رأس الخيمة، إلى ما تحقق على أرض الإمارات من إنجازات، خلال السنوات الماضية، حيث واصل صاحب السمو رئيس الدولة مسيرة الإنجازات التي بدأها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لتبدأ البلاد مرحلة جديدة شعارها التمكين، وتصل إلى مكانة تليق بها بين الأمم.
وأضاف: عهدنا دائماً الحب والولاء لوطننا الغالي ولقيادتنا الرشيدة التي نفخر ونعتز بها، ونعمل خلفها في خدمة هذا الوطن المعطاء.
بدوره، قال عبدالله سالم الشميلي من منطقة شمل: إن إعادة انتخاب صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيساً للدولة تعني استمرار نهج التطوير والتحديث، ومواصلة النجاحات التي تحققت خلال السنوات الماضية، وضماناً لغدٍ أفضل لأبناء الإمارات، وتحقيق المزيد من الرخاء والرفاهية في المستقبل، مشيراً إلى أن شعب الإمارات يملؤه الأمل في المستقبل وينظر بفخر واعتزاز إلى قيادته الرشيدة التي نجحت في تحقيق إنجازات غير مسبوقة حتى وصلنا إلى الفضاء.
وأكد عادل السويدي من منطقة الدفان في رأس الخيمة، أن ارتباط أبناء الإمارات بقيادتهم الرشيدة من أهم سمات المجتمع الإماراتي قديماً وحديثاً، مشيراً إلى أن ما تحقق على يد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، من رقي وتقدم لبلادنا خلال السنوات الماضية، هو استمرار لمسيرة عطرة قادها حكيم العرب وباني نهضة الوطن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، مشيراً إلى أن أبناء الوطن يجنون اليوم ثمار اللحمة الوطنية والروابط الوثيقة التي تميز مجتمع الإمارات، والعطاء اللامحدود الذي تقدمه القيادة الرشيدة التي وفرت للشعب كل مقومات الحياة الكريمة، وسلحته بأسلحة العلم التي نجح من خلالها في إثبات ذاته، وفي هذه الحالة من الطبيعي أن يبادل الشعب قيادته الرشيدة الحب والولاء والفخر والاعتزاز، مشيراً إلى أن أبناء الإمارات يحق لهم الفخر بما تحقق من إنجازات في المجالات كافة، وتحقيق كل هذا بالتأكيد لم يكن أمراً سهلاً، بل هو نتيجة لسياسات ناجحة آتت ثمارها على أرض الواقع.
وقال علي أحمد رباع الشحي، من أهالي الجير: إن الإمارات اليوم بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، واحة الأمن والأمان وبلد التسامح بين مختلف أجناس البشر، مشيراً إلى أن إعادة انتخاب سموه رئيساً للدولة تضمن استمرار هذه المسيرة الناجحة، كما تضمن هذا الاستقرار المجتمعي الذي يعد أحد أسباب القوة التي تتميز بها دولتنا.
ولفت إلى أن سموه رسخ في أبناء الوطن مبدأ التسامح الذي أصبح نهجاً للدولة ورسالة عالمية تقوم على العدل والمساواة والتآلف واحترام الآخر، وهذا المبدأ يجسد أيضاً موروثنا الثقافي وعاداتنا وتقاليدنا.
وأضاف: صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، نجح في بناء جسور متينة من العلاقات القوية مع مختلف دول وشعوب العالم والتي تنظر باحترام وتقدير لشعب الإمارات، وهذه العلاقات انعكست حالياً على قوة الجواز الإماراتي الذي بات يخول أبناء الوطن دخول معظم دول العالم دون الحاجة لتأشيرة سفر.

اقرأ أيضا