الاتحاد

الإمارات

البيئة عبر المنهج الدراسي ·· ورشة نظمتها الإمارات للبيئة


نظمت مجموعة الإمارات للبيئة ورشة عمل خاصة بالمجتمع الأكاديمي· تحت شعار البيئة عبر المنهج الدراسي · جمعت ورشة المدرسين الفريدة من نوعها عدداً كبيراً من المشاركين من مختلف المدارس في دولة الإمارات العربية المتحدة· وتتزامن فعاليات هذه الورشة مع أحداث اليوم العالمي للمياه الذي يترقبه العالم يوم 22 مارس من كل عام· بدأت المجموعة برنامج ورش عمل المدرسين كفعالية سنوية منذ عام 2001 وقد أقامت المجموعة الورشة بفندق ومنتجع جبل علي للجولف في دبي، حيث يعتبر الفندق عضوا في مجموعة الإمارات للبيئة وقد قام بتقديم الاستضافة الكريمة لهذا الحدث للسنة الثانية على التوالي·
افتتحت الورشة السيدة حبيبة المرعشي رئيسة المجموعة ورحبت بالمشاركين وقدمت الشكر للسيدة هانز المتحدثة وإدارة فندق ومنتجع جبل علي للجولف على استضافتهم الكريمة لهذا الحدث وشرحت مميزات ورشة عمل المدرسين بالاضافة إلى تفصيلها لأهداف الورشة وقد تحدثت التدريس هو أكثر من مهنة، إنها خدمة تعمل على تقديم الأسس التربوية السليمة وتوفير البنية التحتية الصلبة وتقديم الحماية والوقاية للبشرية· ففي طلبتكم تجدون أفضل الموارد الطبيعية العقل والروح الإنسانية، وإليكم قد عهدت المسؤولية العظيمة لخلق رجال المستقبل، وما نحن إلا انعكاسات ومخرجات لتعليمنا الرسمي وغير الرسمي، ولهذا فإن المسؤولية تقع عليكم لإثبات أنفسكم وتحمل مهمة خلق الرجال والنساء العارفين والمتعلمين، ونحن في المجموعة نناضل من أجل أن نهيئكم لهذه المهمة الجليلة ·
في العام المقبل ستعود مجموعة الإمارات للبيئة مرة أخرى بورشة عمل جديدة للمدرسين وبموضوع جديد يعمل على تحسين المعرفة ويبني القدرة وتعمل على حشد الجهود للمشاركة في المحافظة على البيئة ودفع عجلة التنمية المستدامة· وعلى هذا النهج ستستمر مجموعة الإمارات للبيئة في جهودها الرامية إلى تحقيق بيئة أفضل·
ورشة عمل المدرسين تعتبر جزءاً مهماً من أنشطة مجموعة الإمارات للبيئة المتواصلة مع المجتمع الأكاديمي فهي تعمل على توفير القواعد المعرفية البيئية الأساسية للمدرسين ليقوموا بنقل هذه المعرفة البيئية إلى الطلبة من خلال الطرق والقنوات الرسمية وغير الرسمية· وقد سلطت ورشة العمل لهذه السنة على موضوع التنمية المستدامة وتعمل المجموعة على الترويج لهذا المفهوم من خلال برامجها المختلفة واضعة التركيز الأكبر على مفهوم التنمية المستدامة لما يلعبه من دور حيوي في النمو الاقتصادي والرفاهية البيئية والتنمية الاجتماعية كأداة لمستقبل مستدام· إن إدماج مفهوم التنمية المستدامة في عملية التعلم اليومية طريقة فعالة في تعليم الأجيال الشابة ميزات التفكير والعمل بشكل مستدام· ولهذا فإن موضوع هذه الورشة هو التعليم من أجل مستقبل مستدام · حيث تم تزويد المشاركين بالمعرفة الأساسية المتعلقة بالمفهوم كما تم تدريبهم على كيفية ادماج هذا المفهوم في المناهج والأنشطة التي يقومون بتنفيذها خارج المناهج المقدمة· وقد تزامنت هذه الورشة مع بداية المرحلة العقدية لليونسكو التعليم من أجل التنمية المستدامة ·

اقرأ أيضا

ولي عهد رأس الخيمة يعزي بوفاة فهد راشد بن جسيم الحبسي