الاتحاد

ملحق دنيا

«نظام ذكي» لتسهيل عمل الإسعاف والإطفاء

العنود تتحدث عن ابتكارها وكيفية الاستفادة منه (من المصدر)

العنود تتحدث عن ابتكارها وكيفية الاستفادة منه (من المصدر)

أحمد السعداوي (أبوظبي)

توصلت العنود بدر بني مالك، الطالبة بجامعة الإمارات، إلى ابتكار جديد يسمى «سمارت ميكروفون» يوضع فوق الإشارات لتنبيه السائقين لقدوم سيارات الإسعاف أو الإطفاء، فيفسحوا لها الطريق قبل وصولها إلى الإشارة بوقت كاف، ما يقلل من زمن وصولها إلى المكان المقصود، وبالتالي الحد من النتائج السلبية الناجمة عن مثل هذه الظروف الطارئة.
العنود المتخصصة في الأحياء الخلوية، والحاصلة على لقب سفيرة مسابقة «بالعلوم نفكر»، تقول إن العمل على مساعدة الآخرين، خاصة من المرضى أو من يتعرضون لظروف طارئة، هدف رئيس لكل من أراد أن يفعل خيراً في نفسه ومجتمعه، وهذا دفعها للتفكر في الوصول إلى الابتكار الذي شاركت به مؤخراً في الملتقى العلمي العالمي الذي أقيم مؤخراً بمركز أبوظبي الوطني للمعارض، وشارك فيه 1500 مبتكر من أنحاء العالم، ما اعتبرته خطوة أخرى على طريق النجاح في عالم الابتكارات، بعدما تم اختيارها سفيرة للابتكار عام 2018، وسفيرة بالعلوم نفكر 2018- 2019.

نظام ذكي
وتشرح بدر: الابتكار جهاز يوضع فوق الإشارات الموجودة بالشوارع لينبه السائقين بوجود سيارة إطفاء أو إسعاف قادمة، وهو مكون من نظام ذكي موصل بالإشارة، هذا النظام الذكي متصل بـ «الجي بي اس»، وعندما يضع السائق هذا الجهاز يحدد كم إشارة ستواجه السيارة وترشده إلى أقرب طريق والمسلك الأقل ازدحاماً، وقبل وصولها للإشارة بـ 30 ثانية سيرسل هذا النظام إشارة إلى الجهاز الموجود فوق الإشارة لينبه السائقين إلى قدومها.

دعم الشباب
وحول مراحل تنفيذ الابتكار، أوضحت أن الجهاز بدأ بفكرة عن كيفية تيسير الطرق أمام سيارات الإسعاف والمطافئ، ولابد أن يكون ذلك بشكل عملي عبر جهاز يسهل هذه المهمة، وبالفعل استطاعت إنجاز هذا الابتكار بعد عدة أشهر من البحث والتحدي، إلى أن شاركت به في مسابقة بالعلوم نفكر العام الماضي، فوجدت تشجيعاً من الكثيرين لما له من فوائد كثيرة.
إلى ذلك، أوضحت بني مالك، أن دعم دولة الإمارات لجهود الشباب وإبداعاتهم في كافة المجالات مع توفير الإمكانات العلمية المساعدة، يشجع كل صاحب موهبة أو ابتكار على تقديم أفضل ما عنده، لأنه واثق من أن جهده لن يضيع وسيتمر بنجاح بفضل وسائل الدعم الكثيرة للشباب في المجتمع، ومنها على سبيل المثال، إطلاق أول مركز شباب بالعالم لدعم إبداعات الشباب وتنمية مهاراتهم في المجالات كافة، وذلك للفئة العمرية من 15 إلى 35 عاماً.
ورداً على سؤال حول طموحها الفترة المقبلة، وكيف تستعد لتحقيقه، قالت: طموحاتي المقبلة تطبيق هذا الجهاز على أرض الواقع لتكون الإمارات أول دولة في العالم تستخدم هذا الجهاز، كونها لم تجد أي دولة في العالم تستخدم مثل هذا الابتكار، مشيرة إلى تميز الإمارات في سرعة الاستجابة، وزمن الوصول إلى الحوادث أو الحرائق.

مشاركات
شاركت العنود بدر بني مالك في مسابقات وفعاليات محلية ودولية خاصة بالابتكار، منها، مؤتمر محاكاة الأمم المتحدة عام 2018 على مدى أسبوعين، برنامج بالعلوم نفكر 2018، برنامج سفراء الابتكار، برنامج رواد الابتكار عام 2019، وكرمت ضمن فئة أفضل المبتكرين، الملتقى العلمي العالمي في أبوظبي عام 2019.

اقرأ أيضا

4 ملايين شخص ضحايا تلوث الهواء سنوياً