الاتحاد

الإمارات

55 ألف مصل يؤدون صلاة التهجد ليلة 27 رمضان في مسجد الشيخ زايد

الساحات الخارجية لمسجد الشيخ زايد الكبير امتلأت بالمصلين (تصوير عمران شاهد)

الساحات الخارجية لمسجد الشيخ زايد الكبير امتلأت بالمصلين (تصوير عمران شاهد)

أدى أكثر من 54500 مصل أمس، «ليلة 27 رمضان»، صلاة التهجد في جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، وذلك تحريا لليلة القدر، وأملاً في الفوز بثواب هذه الليلة المباركة، حيث فاضت قاعات الجامع والساحات الخارجية بالمصلين.

وفي نهاية الصلاة دعا فضيلة الشيخ إدريس أبكر إمام الجامع أن يحفظ الله دولة الإمارات، وأن يوفق صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لما فيه خير البلاد والعباد، وفي قيادة دولة الإمارات إلى طريق التقدم والازدهار والرخاء.

كما دعا إمام الجامع للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان القائد المؤسس، طيب الله ثراه، بالرحمة والمغفرة.

وكثفت اللجان التنظيمية التي شكلها مركز جامع الشيخ زايد الكبير جهودها، بزيادة أعداد المتطوعين والمنظمين من موظفي المركز والهلال الأحمر، وكذلك زيادة عدد عمال النظافة لتقديم أفضل الخدمات لرواد الجامع، وتوفير الأمن والأمان للمصلين لأداء صلاتهم في خشوع وبكل يسر.

كما عمل المركز بالتنسيق مع إدارة الطوارئ والسلامة العامة بشرطة أبوظبي، وهيئة «صحة» على توفير عيادة طبية خاصة، وسيارة إسعاف مجهزة طبياً، إضافة إلى توافر سيارتي إسعاف، ومستشفى ميداني متنقل يتسع لـ 16 سريراً، منذ بداية العشر الأواخر من الشهر الفضيل، لتقديم الإسعافات الأولية والرعاية الصحية اللازمة للمصلين، علماً بأنه لم تصادف أي حالات طارئة أو حرجة بين الحضور في تلك الليلة.

يشار إلى أن مركز جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي استضاف خلال شهر رمضان المبارك، ضمن برنامج «مصابيح رمضانية»، نخبة من قراء القرآن الكريم البارزين في العالمين العربي والإسلامي، وذلك لإمامة المصلين في صلاة التروايح، وهم فضيلة الشيخ عبد الولي الأركاني، وفضيلة الشيخ عبدالمجيد الأركاني، وفضيلة الشيخ صلاح بوخاطر، وفضيلة الشيخ مشاري العفاسي، وفضيلة الشيخ فارس عباد، وفضيلة الشيخ عبد الله البريمي، فيما أم فضيلة الشيخ إدريس أبكر المصلين في صلاة «التهجد» من ليلة 21 رمضان وحتى نهاية الشهر.

واستقبل جامع الشيخ زايد الكبير نحو 480 ألف مصل في صلاتي التراويح والتهجد منذ بداية شهر رمضان وحتى ليلة السابع والعشرين من الشهر الفضيل، منهم 298 ألفاً في صلاة التراويح، و182 ألفاً في صلاة التهجد.

وخصص مركز جامع الشيخ زايد الكبير، بالتعاون مع بلدية أبوظبي، 3000 موقف جديد للسيارات حول مبنى الجامع، لاستيعاب الأعداد المتزايدة للمصلين في صلاة التهجد في العشر الأواخر من شهر رمضان، وذلك علاوة على مواقف السيارات الموجودة بالجامع، كما خصص 2000 كرسي طبي للمرضى وذوي الاحتياجات الخاصة من المصلين، كي يؤدوا صلواتهم من دون أن يواجهوا أي صعوبات.
(أبوظبي- وام)

اقرأ أيضا

سلطان بن زايد وطحنون بن محمد يعزيان في وفاة عوشة المنصوري