الاتحاد

عربي ودولي

مجلس الأمن يدعو إلى تطبيق اتفاق السلام في جنوب السودان

تنتهي المهلة المحددة لتشكيل حكومة الوحدة التي يتولى فيها مشار (يسار) منصب النائب الأول للرئيس سلفاكير (يمين)في 12 نوفمبر

تنتهي المهلة المحددة لتشكيل حكومة الوحدة التي يتولى فيها مشار (يسار) منصب النائب الأول للرئيس سلفاكير (يمين)في 12 نوفمبر

دعا مجلس الأمن الدولي في إعلان اقر بإجماع أعضائه، إلى تطبيق اتفاق السلام في جنوب السودان، بينما يبدو أن تشكيل حكومة خلال المهلة المحددة التي تنتهي الجمعة، غير ممكن.

وقال البيان إن أعضاء مجلس الأمن "لم يلاحظوا" خلال زيارة لهم إلى جوبا "تقدماً جوهرياً في تطبيق العناصر الأساسية في اتفاق السلام".
وأضاف أعضاء مجلس الأمن أنهم "يدعون الأطراف الموقعة لاتفاق السلام إلى تأكيد التزامها من جديد علناً بالتطبيق الكامل" لهذا الاتفاق.

وطلب المجلس من الأطراف "تحقيق تقدم فوري" بما في ذلك بشأن الترتيبات الأمنية "من أجل إتاحة تشكيل حكومة انتقالية شاملة بشكل سلمي".

وكان الزعيم المتمرد في جنوب السودان رياك مشار أعلن في نهاية أكتوبر أنه يريد إرجاءً جديداً لتشكيل حكومة وحدة مع الرئيس سلفا كير، معتبراً أن أي تسرع يمكن أن يقود إلى كارثة.

اقرأ أيضاً...مشار يدعو إلى تمديد موعد تشكيل حكومة وحدة في جنوب السودان

وتنتهي المهلة المحددة لتشكيل حكومة الوحدة التي سيتولى فيها مشار منصب النائب الأول للرئيس في 12 نوفمبر. إلا أنه لم يتحقق أي تقدّم في الخطوات التقنية التي ينص عليها الاتفاق لا سيّما إنشاء جيش موحّد والاتفاق على الحدود الداخلية للولايات.

وتشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية هو بند رئيسي في اتفاق السلام الذي وقع في سبتمبر 2018 في أديس ابابا.

وشهد جنوب السودان الذي استقل عن السودان في 2011، نزاعاً اندلع في ديسمبر 2013 وأسفر عن سقوط أكثر من 380 ألف قتيل وفق احصاء حديث العهد وتسبب بتشريد اكثر من أربعة ملايين من سكان البلاد.
وأسفر اتفاق السلام الموقع في 2018 عن تراجع كبير في الأعمال القتالية، من دون أن تتوقف نهائياً.

اقرأ أيضا

إسرائيل تغلق معابر غزة وتقلص مساحة الصيد