الاتحاد

عربي ودولي

السيسي: إنهاء الصراعات الإقليمية سيعيد للأمم المتحدة مصداقيتها

الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي

الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي

حث الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، الأمم المتحدة، الثلاثاء، على إيجاد تسوية نهائية للصراعات في العالم العربي، محذراً من أن الخلل في المنظمة الدولية يضع مصداقيتها موضع تساؤل.
وفي كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها ال73، أعاد السيسي التأكيد على دعم بلاده للحلول السياسية لإنهاء الصراعات في سوريا واليمن وليبيا من أجل وقف انتشار الإرهاب والطائفية.
وقال: "على الرغم من جهود المنظمة الدولية في نزاعات عديدة... فلا شك أن تلك الجهود ما زالت قاصرة عن إيجاد التسوية النهائية للنزاعات".
وأضاف: "كيف نلوم عربيًا يتساءل عن مصداقية الأمم المتحدة وما تمثله من قيم في وقت تواجه فيه منطقته مخاطر التفكك وانهيار الدولة الوطنية لصالح موجة إرهابية وصراعات طائفية ومذهبية؟".
وقال السيسي إن "المنطقة العربية أكثر بقاع العالم عرضة لمخاطر تفكك الدول الوطنية وما يعقبها من خلق بيئة خصبة للإرهاب وتفاقم الصراعات الطائفية".
وتابع: "لا مخرج من الأزمة في سوريا أو الكارثة التي تعيشها اليمن إلا باستعادة الدولة الوطنية والحفاظ على سيادتها وسلامة مؤسساتها وتحقيق التطلعات المشروعة لمواطنيها".
وأضاف السيسي أن "الأزمات الكبيرة تحتاج إلى حلول شاملة".

اقرأ أيضاً....  السيسي: لا مخرج من الأزمة السورية إلا بسلامة المؤسسات الحكومية

اقرأ أيضا

الهند تعلن مقتل 4 من جنودها في اشتباك مع متمردين بكشمير